بداية أحببت أن أشارك بشيء بسيط لكي أحاول أن ألمم أفكاري لأنطلق معكم
__________________________________________________ ________

لقد أحترت وأحتارت أفكاري معي . . لست أدري ماهو خطأي أو ماهو الذنب الذي أقترفته بحقك لكي تقدمي لي

كل هذه الألام والأحزان والحسـرة ؟ ؟ ؟

ما أنا إلا مجرد إنسان عادي وبسيط حاول جاهداً أن يجد لأيامك حلاوة ولنسيمك رائحة ليبقيانه صامداً أمام عقباتك

. . . ليــس إلا . . .

لقد كنتي شديدة القساوة ومن دون سابق إنذار فأخذتي من كانت وطني وإبتسامتي وإطمأناني وما كفاكي ذلك

بل تركتيني وحيداً . . .

وكلما رغبت بمقاومتك وعصيانك ينتابني الخوف أن تعودي لحسابك القاسي الذي سلب مني الفرحة وكان يجيـــد

فنون الحزن بكل إتقان . .

لكن دعيني أعلنها بكل جرأة وبعد أن أصبحت للحزن ( العنوان ) وللألم ( الأوطان ) وللفرحة ( النسيان ) . . . . أنــي

لن و لن أستسلم لكي مهما كان العقاب لأني أخترت المقاومة والصمود من أجل البقاء , لكن من أخذتيها مني فلها

( الـدعــــــــــــــــاء ) لأن هذا ماتحتاجه مني . . .

( آهـ لو كنت أستيع أن أفديها بعمري لكنت فعلت ذلك . . لأنها تستحقه . . )

" اللهم أغفر لوالدتي . . وبخير ديارك أبدلها . . وبجنتك جنة الفردوس أسكنها "


* أسطــــــر من حيــــــاتي أصرت على الخــــــروج فأعتقدت أنه حان موعد خروجها .

* أعتقد من السهل جداً أن يفارق كل شخص من يحب ولكن من الصعب أن يتقبل فراقه .

* مـــــن يحـــــب صدقــــــوني لـــــــن يستطيـــــــع أن يتنــــــــاسى مــــن يحــــب .



أعذروني على الإطالة . . . . . . . . . . ولكم مني أصدق الأماني والدعوات . . . . أخوكم