أنا ...من اكون
رحلة.. بلا زمن.. بلا حدود
ضياعها شراع..وطريقها الفكر الجديد
انا ...من أكون
بحر عاطش للخلود
أم شمعة حنين ..عادت للوجود
أنا ..من أكون
غريقة النسيان ..ضقت من الاحزان
أنا ..من أكون
وجود ..أم انبعات ..أم كلمات تناقلتها الآهات
أم قلب عان من قصوة الصدمات
أنا ...من أكون
قدر الحيات ..بصورة الممات
أم منبع للدمعات
أ نا ...من أكون
كلمة كتبتها كل الأقلام
وجردتها الأوراق من الأحلام
أنا ...من أكون
كنت أمنيات...فدعوات
صرت للألم... صرخات
ولآن اسم في سجل الحيات
أنا ...من أكون
لست قطرت مطر غادرت فجأة السماء
ولست ورقة يضاء..تنتظر أقلاما زرقاء
ولا صباح ربيع متمسك ببرودة الشتاء
أنا ...من أكون
عجز اللسان عن وصفي
وما عكست المرآة نفسي
الدمعة ..الحزن ..الألم..أساور تزينت بها ليلة عرسي
أنا... من أكون
صوت الآدان أول ما سكنني
والصلاة علي.. بها أهلي سيودعونني
والحياة ..وقتي بين آداني وصلاتي
انها رحلتي من أمي الى أمي
دوامتها قدفتني
بالحاضر والماضي والمستقل ..قيدتني
وسأعيشيهم رغما عن كل تائه سبيل متلي
أنا ...من أكون
أنا الأن ............................
وغدا لعالمي مع جيلي ..أمل في الأمان
أنا نقطة في قارورة حبر أبيض
..دوره ان يمحي أخطاء الزمان
آتيت لألبي النداء
لو كان التمن أن أعيش للأ بد في السماء
وأقول لن أنحني ....الا لربي أقوى الأقوياء
أنا ....من أكون
لست دمعة في العيون
ولا خطأ في سجل فكر مجنون
ما غلبتني أمواج الأحزان
ولا أخرصتني كلمة نسيان
أنا ....من أكون
أنا انسانة ولي لسان
ولأمريكا سأقول الآن
سأنتزع من بين أنيابك حقي في الأمان
أنا ....من أكون
أنا واحدة من هذه الأجيال .. في حلقك نحن أشواك صبار
بأيدينا ستمطر السماء أمان
ستشرق شمسه طوال النها ر
قد حان للعودة الأوان

.........................أمـــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــ العشاق ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــيرة
:36_15_15[1]: