[frame="9 80"][align=right]غَيْرُ هَوَاكا
***
قُلْ لِى شَيْئاً غَيْرَ هَوَاكَا
فَأنَا أبَداً لاأنْسَاكَا
تِلْكَ عُيُونُ الْبَدْرِ بِعَيْنِى
أحْسَبُهَا مِنْ نُورِ بَهَاكَا
ثُمَّ إذا تَدْنُو فَكَأنِّى
نَجْمٌ ذَاب بِصَفْوِ سَمَاكَا
يَشْهَدُ كُلُّ الْكَوْنِ يَاعُمْرِى
أنَّ حَيَاةَ الرُّوحِ فِدَاكَا
قُلْ لِى شَيْئاً غَيْرَ هَوَاكَا
فَأنَا أبَداً لاأنْسَاكَا
حَوْلِى الطَّيْرُ يُسَافِرُ عَنِّى
يَبْحَثُ عَنْ أيَّامِ رِضَاكَا
حَوْلِى الْمَاءُ وَزَهْرٌ يَهْفُو
فَاح بِعِطْرٍ يُشْبِهُ فَاكَا
هَذَا الشَّوْقُ يُرَدِّدُ عَنِّى
طَال الْبُعْدُ مَتَى ألْقَاكَا
جُرْحُ الْبُعْدِ يَغُوصُ بِقَلْبِى
مَا تَشْعُرُ بِالسَّهْمِ يَدَاكَا ؟!
قُلْ لِى شَيْئاً غَيْرَ هَوَاكَا
فَأنَا أبَداً لاأنْسَاكَا
يَسْبَحُ فى ذِكْرَاكَ حَنِينِى
فَهْوَ السَّاكِنُ رَوْضَ عُلَاكَا
يَنْثُرُ عِبْقَ هَوَاه آمالاً
مِنْ أحْلامِى فَوْقَ ثَرَاكَا
يَصْرُخُ مِنْ أنَّاتِ شُجُونِى
ثُمَّ يَهِيمُ بِعَهْدِ صَفَاكَا
كَيْفَ إذاً يَسْلُوكَ غَرَامِى
وَأنَا قَلْبٌ لا يَنْسَاكَا
قُلْ لِى شَيْئاً غَيْرَ هَوَاكَا
فَأنَا أبَداً لاأنْسَاكَا
***
محمد جنيدى
إختيار من ديوانى ( عاشق الزمن الجميل )
[/align][/frame]