مشاهدة نتائج الإستطلاع: صوّت للقلم الأجدر برأيِك؟

المصوتون
20. أنت لم تصوت في هذا الإستطلاع
  • شاعرة القطرين

    11 55.00%
  • غنوجة كاظم

    9 45.00%
صفحة 1 من 4 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 40

الموضوع: مسابقة الحوار النثري!! المنافسة بين (غنوجة كاظم) و (شاعرة القطرين)

  1. #1

    الصورة الرمزية ولاء عجّاوي
     رقم العضوية : 22847
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 715
     الجنس : Female
     الدولة : Palestine
     الإقامة : فلســ(الناصرة)ــطين
     هواياتي : إثارة الجنون!!
     اغنيتي المفضلة : شخص ثاني
     إعجاب متلقى : 319 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 29 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 10
     الحالة :  ولاء عجّاوي غير متصل


     

    مسابقة الحوار النثري!! المنافسة بين (غنوجة كاظم) و (شاعرة القطرين)



    أعضاء وروّاد الأقسام الأدبيَّة...
    تحيَّة ملؤها المحبَّة والود لأرواحِكُم النقيَّة وبعد...
    نَظرًا لأهميَّةِ الأفكار الحصريَّة والغير مكرَّرة كَوْنَها عاملا مُساعِدًا للارتقاء بعالمِنا الأدبي
    نحو الأفضل دائِمًا، فقد ارتأينا نحن المشرفات أنْ نطرح هذه الفكرة الحصريَّة إشارة منا على ضرورة
    وأهميَّة تحريك القسم وخلْق روح من المنافسة الجميلة والإيجابية بين الأعضاء ممّا يدعم أيضًا
    توطيد العلاقات بين بعضهم البعض...
    دعوني الآن أتطرَّق لفكرة الموضوع علَّها تنال استحسانكُم...
    الفكرة كالتالي:
    سنقوم أنا وزميلتي شاعرة القطرين بتنظيمِ حوارٍ أدبيٍ نثري بين عضويْن من روّادِ عالمنا الأدبي
    سيتم اختيارهُم كالآتي:
    في الحوار الإفتتاحي سنقوم أنا وزميلتي باختيارِ العضويْن المشاركيْن...
    أمَّا في الحوارات الباقية فسيتِم اختيار الأعضاء من قِبَلِ بعضهم البعض...
    أي أنَّ العضويْن المُشاركيْن بعدَ أنْ يُنهيا حوارهما سيقومان كل منهما باختيارِ عضو للاشتراك في الحوار التالي...
    سيكون الحوار على هذا النحو...
    سيقوم العضو (لا يهُم مَن سيبدأ) بكتابةِ فقرة نثرية (بقلمِه الخاص نرجو عدم اقتباس النثريات وذلك مَنعًا للإحراج) سيأخذنا من خلالها إلى عالمِه ليُبرز لنا براعة قلمه وروعة أفكارِه وله في ذلك حُريَّة اختيار فكرة الحِوار...
    بعدَ أن يُنهي فقرته سيكون على العضو الآخر المُضي فيما بدأه العضو الأول وهُنا تبرُز القدرة على الاسترسال والمتابعة لدى العضو الثاني حيثُ سيتوجَّب عليْه كتابة فقرة نثرية يحاوِر من خلالِها العضو الأول...
    وهكذا إلى أنْ يتِم لكل منهما ثلاثة فقرات نثرية...
    بعدها سيتم التصويت من قِبلكمُ للعضوِ الأفضل حَسَب رأيكُم...
    وأرجو منَ الأعضاء المشاركين عدَم رؤية الموضوع من منظورِ الغالبِ والمغلوب...
    فبالنهاية ما هي إلا لُعبة أدبيَّة راقية نسعى من خلالِها للنهوضِ بعالمِنا الإبداعي الجميل...

    أتمنى بأنْ تكون الفكرة قد نالت إعجابكُم...

    كل الحب وعَبَق الرياحين لقلوبِكُم العذبة...

    "أنثى القوس"


    هل قلت "بحبك"؟ هل قُلتْ؟
    سكبتَ الندى باسمي فأزهَرْتْ؟
    ناظرتَ وجهي وفي الخدودِ علامةٌ
    تُبدي حياءًا كلّما حرفًا نطقْتْ..!
    أعذرني
    ..فلي قلبًا يلوذُ بصاحبِهْ
    نحوَ الذهولِ كُلَما نحوي أتيْتْ..!

    ولاء

  2. #2

    الصورة الرمزية ولاء عجّاوي
     رقم العضوية : 22847
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 715
     الجنس : Female
     الدولة : Palestine
     الإقامة : فلســ(الناصرة)ــطين
     هواياتي : إثارة الجنون!!
     اغنيتي المفضلة : شخص ثاني
     إعجاب متلقى : 319 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 29 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 10
     الحالة :  ولاء عجّاوي غير متصل


     


    لا شك وأنَّ متسابقتيْنا نجمتان في سماءِ آل ساهر ومبدعتان من العيار الثقيل...

    دعونا نرحِّب بالجميلتيْن (غنوجة كاظم) و (شاعرة القطرين)
    كمتسابقتين جديدتين معنا في مسابقة الحوار النثري!!

    وكما في المرَّةِ الأولى يُمنَع إضافة أي رد خلال سير الحوار بين المتسابقتين...

    بعدها سيتم التصويت من قِبَلكُم للمتسابقة صاحبة النثريات الأجمل برأيكم...


    كُلُّنا شوق للاستمتاع بهكذا حوار...

    تفضَّلا مشكورتان عزيزتايْ...

    محبَّتي

    "أنثى القوس"


    هل قلت "بحبك"؟ هل قُلتْ؟
    سكبتَ الندى باسمي فأزهَرْتْ؟
    ناظرتَ وجهي وفي الخدودِ علامةٌ
    تُبدي حياءًا كلّما حرفًا نطقْتْ..!
    أعذرني
    ..فلي قلبًا يلوذُ بصاحبِهْ
    نحوَ الذهولِ كُلَما نحوي أتيْتْ..!

    ولاء

  3. #3

    يقينى بالله يقينى
    الصورة الرمزية شاعره القطرين
     رقم العضوية : 22849
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 4,207
     الجنس : Female
     الدولة : Egypt
     الإقامة : أرض الكنانة
     هواياتي : الذوبان فى الكوثر
     اغنيتي المفضلة : ليلى
     إعجاب متلقى : 1163 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2120 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 16
     الحالة :  شاعره القطرين غير متصل


     

    افتراضي

    شكراً على الإختيار ولى عودة بنثرية



  4. #4

    يقينى بالله يقينى
    الصورة الرمزية شاعره القطرين
     رقم العضوية : 22849
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 4,207
     الجنس : Female
     الدولة : Egypt
     الإقامة : أرض الكنانة
     هواياتي : الذوبان فى الكوثر
     اغنيتي المفضلة : ليلى
     إعجاب متلقى : 1163 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2120 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 16
     الحالة :  شاعره القطرين غير متصل


     

    افتراضي

    إلى هذا المتدثر فى أوراق الرزنامة

    عزيزى الغائب عن الوعى وفاقد الإدراك
    سلام منى إليك كثير بما يكفى لتتلاشى بى معرفتك
    أما بعد
    لا أجدنى اليوم كاتبة لسطور غرامية أتملق فيها شغفى بك ولا ولعى بسحرك. ولست بباعثة برسالة
    عتاب كما إعتدت أن أبعث إليك يوميا.بل كتبت إليك مستنجدة ومستغيثة. أتتذكر تلك الطفلة التى ألجأتها الحيلة إليك وطرقت أبوابك وكلها أمل فى لقائك والأنس بك. أتتذكر أنك قد حددت موعداً لها فى إحدى
    المدارس الإبتدائية القديمة وكان الموعد مغرب ليلة خريفية مخيفة. وهى رغم ما وطن فى جسدها
    الواهن وعقلها الهالك وقدرتها المتواضعة على النهوض. هى رغم الموت الذى كان يحاصرها والأحزان التى
    تنهشها قامت فلبست أغلى فساتينها وزينت شعرها بباقات من زهور الروض. وأطلقت العنان لعطور باريسية انتشرت فى شتى أرجاء تفاصيلها. أتتذكر يومها أنها خرجت إليك ولم تخبر عن أمر موعدكم إنس
    ولا جان. أتعلم أنها غامرت وراهنت فى سبيل ذلك الموعد بحياتها إذا وصلت أخبار إلى واحد من أهلها.
    أتدرى ياأنت أنها قد بلغ بها الرعب مبلغه وهى تسلك الدروب المظلمة وتخطو فوق الأشواك وهدفها فقط
    أنت. ووصلت هى وطال بها الإنتظار وهى تطلق لخيالها العنان وتغذيه لفبركة أسباب منطقية لتأخرك وكلها
    يقين أنك لست ممن يحنثون بوعودهم . وانقضت الليلة فى إنتظار من لن يأتى أبداً. وعادت هى يصاحبها
    مرارة الهجران ورهبة القادم. ليلتها أقسمت الطفلة ألا تبقى طفلة وخلعتك مع ملابسها الغالية وزهور مفرقيها وودعت معك باريس وجميع عطورها. أتدرى الآن عن أنثى ربما لم يتسلل الغرور إلى قلبها
    وبالتأكيد لم يعرف الدهاء طريقه إليها ولم يغريها دور صائدة القلوب لتمثيله على مسرح الحب. لكنها إكتفت
    بأنوثة يعززها وقار وجمال يحصنه هيبة ونعومة لامجال فيها للتصنع ولا الرياء. هى الآن أدرى بألاعيبك
    وأعلم بك . قد اكتفيت منك الآن وتوقفت عن ملاحقة بريقك وتنصت أخبارك. إختفت ملامحك من أمام ناظرىّ
    ومنعتك عن الولوج فى أحلامى. ربما الآن تسأل نفسك إذن لماذا مازلت أراسلك وأطلبك وأتوسلك.
    وإليك هذا عنى
    .................
    أنا إن كنت قد تهاونت فى حقى فيك وحبست نفسى عن الرغبة فى الإنتقام لنفسى. وطردت فكرة التنكيل بك والتشهير بفعلتك على صدور الورقات . أتوعدك الآن بأبشع مايمكن أن يكون. وأعنف مايمكن أن يحدث إذا لم تنفذ مطالبى اليوم. أريدك ياأنت أن تأتى محملاً بالهدايا والأمانى والأحلام المحققة لملائكة من بنى جلدتى مازلوا يحلمون بك ويطلبونك ويرون فيك فارسهم ومخلصهم . فلتأتى حالاً ولا تتكاسل ثانية
    وإلا...
    التوقيع
    حالمة بغدٍ يتهرب دوماً


  5. #5

    أنت ضحكتي ..ماما..
    الصورة الرمزية غنوجة كاظم
     رقم العضوية : 22864
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 2,386
     الإقامة : بعيون ماما
     هواياتي : تبويس خدود ماما
     اغنيتي المفضلة : معلم على الصدمات قلبي
     إعجاب متلقى : 8 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 0 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 11
     الحالة :  غنوجة كاظم غير متصل


     

    افتراضي



    يسلمو ولائي ع الدعوه

    ولي عوده بالنثريه

    منوره هبوشتي وقويه أنت




    هـــــي الزهرة التي لم تزل ممتلئة بالحيوية...
    بالرغم من قسوة الأعاصير

    هـــــي الروح الزكية...
    التي يذوب عندها كل شقاء

    هـــــي النغم الهادئ...
    الذي يخمد زئيـــــر الآلام

    هـــــي الشمعة التي أضاءت طريقي...
    بالرغم من كبرياء الظلام

    هـــــي البسمة الحية...
    التي تحملني عن درن الأحقاد

    هـــــي أمـــــل عبـــــدالله

    هـــــي أمـــــي رعاهـا الله



  6. #6

    أنت ضحكتي ..ماما..
    الصورة الرمزية غنوجة كاظم
     رقم العضوية : 22864
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 2,386
     الإقامة : بعيون ماما
     هواياتي : تبويس خدود ماما
     اغنيتي المفضلة : معلم على الصدمات قلبي
     إعجاب متلقى : 8 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 0 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 11
     الحالة :  غنوجة كاظم غير متصل


     

    افتراضي



    قلما تأتي تلك الأفراح التي ننتظرها في محطة وقلما يجيء أولئك الذين يضربون لنا موعدا .. فيتأخر بنا أو بهم القدر !
    ولذا أصبحت أعيش دون رزنامة مواعيد !
    كي أوفر على نفسي الكثير من الفرح المؤجل!
    فمنذ قررت أنه ليس هناك من حبيب يستحق الإنتظار أصبح الحب مرابطا عند بابي !
    بل أصبح بابا ينفتح تلقائيا حال اقترابي منه ..
    وهكذا تعودت أن أتسلى بهذا المنطق المعاكس للحب !
    ويا سيد الدهشة..! اعذرني
    فلم يعد لي متسع من الحلم لأغمس خبزي في صحن وجودك !
    ولم تعد الهموم هي نفسها،
    ولا الرسائل.. التي تقتحم فراغي لتذكرني بأشياء أفقد حرارتها في خضم الركض الجنوني نحو مطاراتك المتقلبة في المواعيد.. والتي لا تعتذر عندما تتأخر عمرا كاملا .. باعتقاد مسبق أن الانتظار
    (ملح العاشقين)..
    فيا شاعرة القطرين؟!!
    وياامرأة بين جرحين
    لاتنتظريه عمرآ ولا شهرا
    بل دعيه ذكرى،،!!
    دعيه عابر سبيل،،!!
    فالعابرون سريعا جميلون، لا يقيمون في مكان كي يتركوا فيه بشاعة، لايبقون وقتا يكفي لترك بقعة في ذاكرة المقيمين ! الذين أقاموا طويلا معنا تركوا بقعا على قماش ذاكرتنا لا نعرف كيف نمحوها .. بقعا مؤلمة ، أينما كان على المقاعد ، بحيث لم يعد يمكننا الجلوس .. المقيمون طويلا يسلبون مقاعدنا .. يحولون أثاث بيوتنا إلى قطع منهم، بحيث نجلس ، إذا جلسنا ، على ضلوعهم ، على عظامهم !
    لذلك دعيه عابر سبيل
    إني أراه لحل جميل؟

    فهل توافقيني الرأي يابنت النيل،،،؟؟





    هـــــي الزهرة التي لم تزل ممتلئة بالحيوية...
    بالرغم من قسوة الأعاصير

    هـــــي الروح الزكية...
    التي يذوب عندها كل شقاء

    هـــــي النغم الهادئ...
    الذي يخمد زئيـــــر الآلام

    هـــــي الشمعة التي أضاءت طريقي...
    بالرغم من كبرياء الظلام

    هـــــي البسمة الحية...
    التي تحملني عن درن الأحقاد

    هـــــي أمـــــل عبـــــدالله

    هـــــي أمـــــي رعاهـا الله



  7. #7

    يقينى بالله يقينى
    الصورة الرمزية شاعره القطرين
     رقم العضوية : 22849
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 4,207
     الجنس : Female
     الدولة : Egypt
     الإقامة : أرض الكنانة
     هواياتي : الذوبان فى الكوثر
     اغنيتي المفضلة : ليلى
     إعجاب متلقى : 1163 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2120 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 16
     الحالة :  شاعره القطرين غير متصل


     

    افتراضي

    جميلتى تالا
    ياصاحبة الخطوات الثابتة القوية فوق أرض أزهرت بعد جدب وإرتوت بعد ظمأ ورمضاء حينما
    شق ضياء خير خاتم المرسلين عتمة الليل السرمدى الموحش . وأزاح بعدله غيامات جهل طاف
    بجنبات عقول أسياد للحرف كانوا لكنهم لأهوائهم ظلوا عبيد. ياحفيدة الخنساء ووريثة عرش لغة الضاد.
    ترك لى أجدادى رسائلهم منقوشة فوق جدران فنى الدهر منها وهى أعز من الفناء. ثم حينما وجدوا منى
    إصرارى ولمسوا فى رغبتى أهدوا لى فى عيد ميلادى الألف مفاتيح سحرهم. لقنوننى كيف الموت هو سحر وكيف الحياة هى سحر وكيف الحب هو السحر كل السحر. ورأيت فى سحرهم ما سكن فؤادى
    فطفقت أنشر ثمار حديقتى فى كل حدب وصوب. ورأيت فى مآثرهم ماقشعر أوصالى وملأنى فخراً.
    هذا هو أمسى وذاك كان أمسك. فماضينا يطوقنا بأطواق الياسمين ويغدق علينا بذخ عطاياه. فمن نحن
    إذا لم يكن هؤلاء جذورنا. والآن لدىّ سؤال ماذا سنعطى لأحفادنا. كم فسيلة غرسنا لهم ليحصدوا.
    كم مأدبة أقمنا لتكون لهم مطعما. ماذا تركنا لنعلو بشأنهم. ونغدو فى عيونهم أبطال ويفخرون بسلالتهم
    وإنتمائهم إلينا. أى علم سطرنا على الأوراق وأى مجد جنينا فى معمعة ولو سلمية.
    لهم الله من بعدنا ولهم الدعاء لزمن لن نكون فيه أحياء. فالغد لن يتوقف عن المماطلة فى الحضور.
    ونحن لن نتوقف عن المطالبة به حياً أو ميتاً . فالأمس أرحم منه وأرق. وأجدادنا فعلوا ما عجزنا عنه
    عن القيام به. أترينى حقاً متشائمة أم أن حماستى هى من تتكلم؟




  8. #8

    أنت ضحكتي ..ماما..
    الصورة الرمزية غنوجة كاظم
     رقم العضوية : 22864
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 2,386
     الإقامة : بعيون ماما
     هواياتي : تبويس خدود ماما
     اغنيتي المفضلة : معلم على الصدمات قلبي
     إعجاب متلقى : 8 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 0 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 11
     الحالة :  غنوجة كاظم غير متصل


     

    افتراضي



    إيه يا أجدادنا،،، سأحكي لك عنهم وحياتهم فقد اصطحبني جدي في زيارة لحيث كانوا يسكنون في القرية وعندما وصلنا كان.....
    الهدوء يلف المكان من حولنا والقرية تتشبث بالجبل الشامخ،تتعلق بجسده الكبير...
    بيوتها القديمة تبدو للناظر ساكنة لا حراك بها،وقد أخذ بعضها بنواصي بعض حتى ليخيل للناظر إليها أنها قد زادت التصاقآ وامتزاجآ عن ذي قبل ، وكأنها تأنس إلى بعضها هربآ من وحشة المدينة الحديثة
    وإذا امعنت النظر في بيوت القرية العتيقة رأيت من أمرها عجبآ.بعضها قائم على قديمه صامدآ لم يتزعزع،وبعضها تقوست جدرانه كما يتقوس ظهر العجوز الذي بلغ من الكبر عتيا...
    أزقة القرية توحي للناظر إليها بشيء غريب...وكأنها سراديب تؤدي إلى الموت،سبحان الله!!كأنها لم تكن ذات يوم مأنوسة مليئة بالغادين والرائحين.
    أما مزارع القرية فإنها تنظر إلى الناس الذين يدوسونها بعرباتهم نظرة البائس الحزين.
    وقفت أمام بيت شامخ من بيوت القرية القديمة...وسرحت طرفي في جنباته..ودنوت منه..وقد خيل لي أنه يتحدث إلي.
    كنت أشعر أنه ينظر إلى المباني الحديثة من حوله نظرة سخرية واستهزاء،ولو كان له لسان لقال:انظر كيف يتنكر الإنسان؟!!
    وقفت أمام ذلك البيت..أحجاره المرصوصة بإتقان عجيب،بابه الخشبي الضخم "المصراع" نوافذه الصغيرة...بهوه المستطيل "الجون" باحته الواسعة...درجته المتميزة المرصوفة من الحجارة رصفآ رائعآ...كل ذلك كان بمثابة سجل حافل اقرأ فيه حياة قوم تركوا الدنيا،وكأنهم لم يعيشوا فيها لحظة واحدة.
    أيتحدث الجماد؟!! ربما...إن حديثه لشجي حزين...يشبه حمحمة الفرس الذي فقد فارسه،وحنين الناقة التي فقدت فصيلها،ولعل حديث الجماد أشجى وأكثر إفصاحآ.
    إنه يتحدث بصمت وهل هنالك أفضل من حديث الصمت؟؟
    بيوت القرية القديمة تجيد هذا النوع من الحديث الصامت أو الصمت المتحدث...تجيد هذا النوع من الحزن المعبر،أو التعبير المحزن.
    أرأيتي ياصديقتي هذا الكلام الرائع عندما تنغمسين بين سطوره فتشعرين بزمرمة الحروف،وهمهمة الكلمات،وتظلين توغلين في ذلك الشعور حتى يخيل إليك أن هذا الكلام يحدثك بلسان عربي مبين.
    إن كنت ممن يذوب في الكلام هذا الذوبان..فقفي على بيوت عتيقة في قرية من القرى واستمعي إلى حديثها فستجدين أن لكل حجر فيها لسانآ ينطق.

    عفوآ ياصديقتي فقد رحلت بك بعيدآ بعيدآ،وحملتك إلى عالم ربما أنك لاتجدين فيه ماوجدت أنا من المتعة واللذة.
    بأي شيء أعتذر إليك؟لا أدري ولكن...لعلك لو جلست إلى نفسك تغرقين من ماضيها في مثل ماغرقت فيه..لو وجدت من ذلك الماضي مايجعلك لي عاذرة...وعلي مشفقة رحيمة..لأنك رأيت مارأيت في هذا الزمن البشع ماحل بالإنسان ياأخيتي؟!! اسألك وسألت نفسي ماباله الإنسان تجرد من إنسانيته؟!!فعند نفسي لم أجد الجواب فياليت ياليت لو وجدته عند هبة الرحمن!!




    هـــــي الزهرة التي لم تزل ممتلئة بالحيوية...
    بالرغم من قسوة الأعاصير

    هـــــي الروح الزكية...
    التي يذوب عندها كل شقاء

    هـــــي النغم الهادئ...
    الذي يخمد زئيـــــر الآلام

    هـــــي الشمعة التي أضاءت طريقي...
    بالرغم من كبرياء الظلام

    هـــــي البسمة الحية...
    التي تحملني عن درن الأحقاد

    هـــــي أمـــــل عبـــــدالله

    هـــــي أمـــــي رعاهـا الله



  9. #9

    يقينى بالله يقينى
    الصورة الرمزية شاعره القطرين
     رقم العضوية : 22849
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 4,207
     الجنس : Female
     الدولة : Egypt
     الإقامة : أرض الكنانة
     هواياتي : الذوبان فى الكوثر
     اغنيتي المفضلة : ليلى
     إعجاب متلقى : 1163 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2120 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 16
     الحالة :  شاعره القطرين غير متصل


     

    افتراضي

    إنسان زماننا ياخضراء القلب له ألف عذر. مسكين هو بين أفواه متسعة لإلتقاط كل مايلقى إليها.
    وهى مع هذا تشتكى من الجوع. إنسان زماننا ودع إنسانيته ليهرع راكضا نحو حيوانيته. أحدثك
    عن عالم تحدثت فيه الأوراق وياليتها مع ماسكب عليها من حبر تعانق الروح وتتداعب فى قلوبنا
    عالم الخيال. ياليتها مسكونة بسطر شعرى أو خاطرة هادفة. ياليتها قد طوقت بصور لملائكة تحوم
    بأجنحتها الوردية فوق عالمنا الغاضب . لا وياويل ما أحمله من لا. غزو بشع شنته الأرقام الشريرة
    على صدور الصفحات البيضاء. تكلمت الأوراق بلغة النقود التى أجاد البعض فقط حروف أبجديتها.
    وظل البعض الآخر صامت غير قادر على مجاراة الحديث. ربما أنا عن نفسى أتقنت بعض الأبجديات.
    لكننى أعلنها صريحة أن لغة الأرقام هى ماعجز قلبى أن يتعلمه فى مدرسة الحياة.
    سمعت حديث منازل الريف المتراصة وشاركتها هذيانها المسائى ورويت لها عن حالى.
    أقمت علاقة صداقة مع هذا الطائر الذى عشش فوق شجرتى الوارفة وسكبت فى وعاء شرابه
    من أشعارى فثمل. ثابرت حتى محوت أميتى فى لغة النسيم ووعدنى أن يلازمنى لآخر دربى.
    ربما لم أكن صاحبة القول الفصل فى قضايا حياتى. ربما قدر لأقلام غيرى أن تكتب أهم الفصول
    فى روايتى وتغير فى مجرى أحداثى. لكنى مع ذلك مازلت أحمل القوة الدافعة لمواساة ذاتى.
    وقهر قهرى قبل أن يفتك بأحلى أحلامى. إستأسد على قلبى الحزن فألقيت إليه عظمة من إبتساماتى.
    لم أجبن أمامه ولم تضعف همتى. كانت قوتى تقتله ونظرة تحدى منى تسلبه هيبته.
    نعم أعاشر هؤلاء المتحدثون بلغة الأرقام وأجاريهم بإستخدام لغة الإشارة لكنى مع هذا
    لا أكلمهم إلا من خلال حجاب فهو آمن من أن تصل إلىّ العدوى أعاذكِ الله شرها وشر مافيها.
    وأجدنى أقضى عمرى أجمع وأطرح وأضرب وأقسم بالله أننى لم أجنى شيئا. جميلة هى الحياة
    وسريع هو قطار العمر وحينما يصل إلى محطة الوصول يعجز أمهر سائقى العالم على إعادة تشغيله.
    لذلك فقلم بين يدى وقلم بين يديكِ يكتب لنا أعمار مديدة وشخصيات عديدة . فهيا ياشقيقة حرفى
    نشمر عن سواعدنا ونحمل سن القلم سنان لمعركتنا ضد نوائب الدهر ومعى ومعكِ رب كريم أنطق قلب
    رسوله أول ما أنطق إقرأ
    فما رأيك أن نجعلها حملة ضد الأرقام ويصبح شعارنا لا أرقام بعد اليوم؟؟؟
    بل حروف ثم حروف ثم حروف وحسبنا بها .


  10. #10

    أنت ضحكتي ..ماما..
    الصورة الرمزية غنوجة كاظم
     رقم العضوية : 22864
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 2,386
     الإقامة : بعيون ماما
     هواياتي : تبويس خدود ماما
     اغنيتي المفضلة : معلم على الصدمات قلبي
     إعجاب متلقى : 8 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 0 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 11
     الحالة :  غنوجة كاظم غير متصل


     

    افتراضي



    حسنآ ياأخيتي سنكتب ونشجع لغة الحروف فهي ملجأنا وملاذنا الوحيد فأنا دائمآ...عندما يشيع في نفسي ألم خفي أبحث عن سبب له،،وكثيرآ ما أعجز عن معرفة ذلك السبب؟!!
    إلا انني أفرغ وجعي واشتكي همي لقلمي فإذا به يساعدني ويحتضنني فيعبر عما أحس به من ألم،،،
    أما الأحرف فهي تدفئنا كجسد الذي نهواه،
    والإنسان عندما يعشق بصدق
    يقبل على الموت بشهية، مثلما يقبل على الحياة
    يختلط عليه الأمران،
    لا يعرف أين يبدأ الأول وأين ينتهي الثاني.
    ولكن هناك من يغالطنا الرأي ويعتبر الصمت أجمل من الأرقام والحروف ومن كل شيء حتى في حبنا يجب أن نصمت فمن أجمل أحاديث الحب أحاديث الصمت !
    أن يكون الصمت هو الكلمات التي نفهمها وندرك معناها دون أن تخرج من أفواهنا كلمة واحدة !
    ففي بعض الأحيان يقول العشاق بالعيون أحاديث طويلة تتجاوز حدود الزمن والأشياء .. وعندما نحب لا نحتاج أبدا لأن نشرح كل شيء ، لأننا نفهم دون أن نتكلم .. ومع الأيام نتعلم لغة الصمت وهي أجمل ما عرف الإنسان في تاريخ العشق ..!!
    فياصديقتي ليست الأرقام هي المشكلة ولا الأحرف هي المشكلة ولا الصمت هو المشكلة وإنما هو الإنسان مشكلة الإنسان؟!!
    لذلك ياأخت الروح وياهبة الرحمن:
    يجب أن تبحثين لنفسك بنفسك عن بقعة في الأرض أوثقب في الحائط تجئ منه الراحة والضوء .. وإذا لم تفعلي ،فلن يتبرع أحد "إنسان" بذلك ..
    ورغم كل سوداوية حياتنا ويأس الإنسان من الإنسان إلا أننا في آخر الأمر وطالما أننا أحياء فلا مفر من الأمل في حياتنا!!






    هـــــي الزهرة التي لم تزل ممتلئة بالحيوية...
    بالرغم من قسوة الأعاصير

    هـــــي الروح الزكية...
    التي يذوب عندها كل شقاء

    هـــــي النغم الهادئ...
    الذي يخمد زئيـــــر الآلام

    هـــــي الشمعة التي أضاءت طريقي...
    بالرغم من كبرياء الظلام

    هـــــي البسمة الحية...
    التي تحملني عن درن الأحقاد

    هـــــي أمـــــل عبـــــدالله

    هـــــي أمـــــي رعاهـا الله



صفحة 1 من 4 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الاعضاء الذين قرؤوا الموضوع: 0

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •