النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: {توقفن عن تقبيل الضفادع!__ أحلام مستغانمي}

  1. #1

    ƸӁƷخ ـرافية الـ ح ـسن ƸӁƷ

    الصورة الرمزية المـــلاك البــرئ
     رقم العضوية : 3175
     تاريخ التسجيل : Jan 2006
     المشاركات : 30,792
     الجنس : Female
     الدولة : Egypt
     الإقامة : Cairo, Egypt
     هواياتي : الرسم_عزف البيانو
     اغنيتي المفضلة : صباحك سكــــــــــر
     إعجاب متلقى : 7558 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2266 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 50
     الحالة :  المـــلاك البــرئ غير متصل


     

    {توقفن عن تقبيل الضفادع!__ أحلام مستغانمي}





    {توقفن عن تقبيل الضفادع!__ أحلام مستغانمي}


    هل انتهى الفعل السحري للقُبَل، وما عدنا نُصدِّق تلك الروايات الفلكلورية القديمة التي تُغيِّر بقبلة حياة أبطالها؟ يمرُّ أمير بغابة مسحورة، ويقع نظره على الجميلة النائمة تحت شجرة في دانتيل ثوبها الفضفاض، وقد تناثر شعرها الذهبي على العشب. لا يقاوم إغراء فتنتها. يسترق من نومها قُبلة. وإذا بها تستيقظ من نوم دام دهراً. قبلة تُنهي مفعول لعنة. فقد حكمت ساحرة شريرة على الحسناء الجميلة بالنوم، ووحده ذلك الثغر كان في إمكانه إيقاظها من سباتها.
    قصّة أُخرى قرأتها، أيضاً، بالفرنسية أيام طفولتي، عشت طويلاً، على حلم الصور الزاهية التي رافقتها، ومعجزة القُبلة التي تضعها حسناء على فم ضفدع جميل وحزين، وإذا به يتحوّل إلى أمير، بعد أن نفخت فيه تلكما الشفتان الأُنثويتان الرجولة. وأبطلتا السحر الذي ألحقته به ساحرة شريرة. ما الذي حدث منذ زمن أحلامنا تلك. أهي الخرافات التي ماتت؟ أم مات وهمنا بها، ونحن نرى الخيبات تجفف بِرك أمانينا، وتلغي احتمال مصادفتنا ضفدعاً مسحوراً؟
    تسألني صديقتي الجميلة الرصينة التي ما توقعت أن تنتهي عانساً: "برَبِّكِ أين الخلل، أفينا لأن لا صبر لنا على اكتشاف أمير يختفي خلف ضفدع.. فنقع دائماً على الأمراء المزيِّفين أحلامنا لأننا نُغَشُّ دائماً بالمظاهر؟ أم العيب في الرجال الذين حين نقصدهم مُجازِفات بكبريائنا وسمعتنا، عسانا نبني معهم مستقبلنا، يتبيّن لنا أنهم مجرّد ضفادع تملأ البركة نقيقاً، وتشهد "البرمائيات" الذكوريّة علينا؟ نحن حسب كاتبة، نعيش الخرافة مقلوبة "ما قبّلنا رجلاً إلاّ تحوّل إلى ضفدع"!.
    طبعــاً، ليست كل النساء في حظِّ تلك المضيفة الغابونيّة، ذات الفم المخيف كفكِّ مفترس، التي استطاعت بقُبلة، وأكثر حتماً، أن تلتهم أميراً بكامله وتُنجب منه وليّ عهد لإمارة موناكو! في هذه القصة بالذات، لا يدري المرء مَن الأمير؟ ومَن الضفدع (أو الضفدعة)؟ ومَن الساحرة الشرِّيرة؟ فلا أعرف خرافة ذهبت حدَّ تصوُّر قصّة كهذه في أوائل القرن الحادي والعشرين. ما يجعل النساء يجزمن أنّ هذه المخلوقة الأفريقية"عملت عمل" للأمير ألبير. وإلاّ كيف وهو ابن إحدى أجمل نساء الكون، يقبَل أن يتحوّل على يـــد ساحرة أفريقية إلى ضفدع يشغل أغلفة مجلات العالم، ويَسخَر الجميع من غبائه ومن جهله، ونحن في هذا الزمان الذي تصطاد فيه الضفادع الأُمراء على متن الطائرات؟ فوائد "الواقي" في العلاقات عابرة القارّات.. والطبقات!
    ذكّرني بمأساة النساء في بحثهن اليوم عن رجل بين الضفادع، تلك الرواية الكوميدية "لابد من تقبيل كثير من الضفادع"، التي كتبتْها، انطلاقاً من حياتها الحقيقية، الممثلة الأميركية لوري غراف، حيث استبدلت بالبطلة الحبّ، الشهرة والأضواء، ونسيت في غمرة مشاغلها البحث عن حبيب تُواصل معه حياتها. وعندما تنبّهت إلى أنّ العمر قد مرّ من دون أن تبني أُسرة، راحت تختبر مَن تصادفه من رجال و"تُقبِّل كثيراً من الضفادع" عساها تعثر بينها على فارس أحلامها.. كما في تلك القصّة الفلكلورية الشهيرة. وتنتهي الكاتبة في روايتها إلى القول: "إذا كان الضفدع قد أصبح حلم كل امرأة، تبحث عن شريك الحياة المثالي، فإنه يتعيّن على المرأة أن تتوخّى الحَذَر، وتُدرك أنّ الضفادع قد لا تتحوّل إلى أُمراء الأحلام إلاّ في الخرافات. وألاّ تندفع في طُموح خادع، مغشوشة بأضواء تنكشف في النهاية عن سَرَاب".
    غير أنّ الْمُشكِل، ما عاد في مُراهنة النساء على إمكانية العثور على رجل بين الضفادع، بقدر ما هو في اعتقاد بعض الضفادع أنهم رجال". بل وأنهم فرسان أحلام النساء، ويجوز لهم العَبَث بمشاعرهنّ ومشروعاتهنّ كيفما شاؤوا، وهو ما يُذكِّرني بنكتة ذلك المريض، الذي قَصَدَ الطبيب النفسي ليشكوه اعتقاده أنّـه حبّـة قمح. وعندما انتهى الطبيب بعد جدل طويل إلى إقناعه بأنّه ليس كذلك، ودفع المريض ثمن الاستشارة مُغادراً، توقّف عند الباب ليقول له "دكتور.. أنا اقتنعت تماماً بإنني لست حبّة قمح، لكن ما يُخيفني أنّ الدَّجاجات لا يعلمن ذلك!".
    النساء أيضاً أصبحن يُدركن باكراً، أنّ الضفادع التي تُكثر من النقيق والجَلَبَة، لا تُخفي رجالاً ولا فرساناً ولا أُمراء. وحدها تلك الضفادع لا تعرف ذلك!

    إحدى المقالات المنشورة في مجلة زهرة الخليج

    Renaad

  2. #2

    اتــمـنــى لــقــيــــاك
    الصورة الرمزية مجرد احساس
     رقم العضوية : 22934
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 852
     الإقامة : ــــــــ
     هواياتي : ــــــــ
     اغنيتي المفضلة : ابوس اليد ابوس الراس ابوس الذوق والاحساس
     إعجاب متلقى : 8 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 0 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 9
     الحالة :  مجرد احساس غير متصل


     

    افتراضي

    يسلموووو ع المقاله

    ويعطيك الصحه يارب


  3. #3

    ƸӁƷخ ـرافية الـ ح ـسن ƸӁƷ

    الصورة الرمزية المـــلاك البــرئ
     رقم العضوية : 3175
     تاريخ التسجيل : Jan 2006
     المشاركات : 30,792
     الجنس : Female
     الدولة : Egypt
     الإقامة : Cairo, Egypt
     هواياتي : الرسم_عزف البيانو
     اغنيتي المفضلة : صباحك سكــــــــــر
     إعجاب متلقى : 7558 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2266 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 50
     الحالة :  المـــلاك البــرئ غير متصل


     

    افتراضي

    منوريــن

    مشكورة للمرور العطر

    Renaad

  4. #4

    يقينى بالله يقينى
    الصورة الرمزية شاعره القطرين
     رقم العضوية : 22849
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 4,207
     الجنس : Female
     الدولة : Egypt
     الإقامة : أرض الكنانة
     هواياتي : الذوبان فى الكوثر
     اغنيتي المفضلة : ليلى
     إعجاب متلقى : 1163 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2120 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 16
     الحالة :  شاعره القطرين غير متصل


     

    افتراضي

    عزيزتى أحلام مستغانمى شاعرة أنثوية
    مفعمة بروح الخيال والسحر
    قرأت عنها ولها الكثير
    وكانت دوما تدهشنى
    جميل ماقرأت هنا ياعزيزتى ريناد


  5. #5

    ƸӁƷخ ـرافية الـ ح ـسن ƸӁƷ

    الصورة الرمزية المـــلاك البــرئ
     رقم العضوية : 3175
     تاريخ التسجيل : Jan 2006
     المشاركات : 30,792
     الجنس : Female
     الدولة : Egypt
     الإقامة : Cairo, Egypt
     هواياتي : الرسم_عزف البيانو
     اغنيتي المفضلة : صباحك سكــــــــــر
     إعجاب متلقى : 7558 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2266 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 50
     الحالة :  المـــلاك البــرئ غير متصل


     

    افتراضي

    ميرسي شاعرة القطرين

    نورتى

    Renaad

  6. #6

    تم إيقاف العضو

     رقم العضوية : 22853
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 1,030
     الإقامة : بلاد جلجامش
     هواياتي : التصميم
     اغنيتي المفضلة : لــيلي
     إعجاب متلقى : 5 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 0 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 10
     الحالة :  ReLaX غير متصل


     

    افتراضي

    احلام لسه تكتب احلامها على قوالب الثلج

    قرأت عنها بما يكفي الحكم عليها بأنها تزرع اليأس والقلق في قلوب قرائها النساء

    الساحرة الشريرة ( أمرأة ) والضفدع ( رجل )

    الضفادع افضل من السحرة بكثير في هذا المقال

    شكرا رنوووود


  7. #7

    موجوعون دون ألم
    الصورة الرمزية همسات المطر
     رقم العضوية : 22938
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 10,595
     الجنس : Male
     الدولة : Palestine
     الإقامة : نزار قباني
     هواياتي : الشعر والموسيقى
     اغنيتي المفضلة : لا تزيديه لوعه
     إعجاب متلقى : 1107 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 824 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 22
     الحالة :  همسات المطر غير متصل


     

    افتراضي

    اِمرأه فاشله بكل المقاييس

    ومن يتخذها قدوه

    من هسه البقيه بحياتك

    تسلمي ريناد

    هذه عصور الكبت والحرمان
    مملوكتي تعثر خُطاها
    وتُبدل أحزاني
    مزيدا من الكتمان
    رؤيه سعيده مُبشره
    فالعهد مرتعه ثُكالى
    وآخر حروفه
    بيارق من رسائل النسيان
    آه من عبق وجنونه
    ألا يُعقل أني من بني الانسان

  8. #8

    ساهري
    الصورة الرمزية nadim
     رقم العضوية : 23338
     تاريخ التسجيل : Nov 2010
     المشاركات : 1,343
     إعجاب متلقى : 3 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 0 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 10
     الحالة :  nadim غير متصل


     

    افتراضي

    مقال رااائع
    يسلمو اديك
    ودي وورودي

    ربي...
    اؤمن كثيراَ بأن المساحه الفاصله
    بين الحلم والواقع مجرد دعاء..
    فارجوك كن معي..

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الاعضاء الذين قرؤوا الموضوع: 0

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •