في هذا الصباح الجميل وقبيل بزوغ الشمس ..
كم تكون الأعيان مشتاقة ٌ لرؤية شعاع الشمس ..
يشق الظلام معلنا ُ مولد يوم ٍ جديد


وعلى الجانب الآخر ..
كم تكون الأيدي مشتاقة ٌ للكتابة بالقلم ..
رغم طول انتظار ..........!


لا اعرف ماللذي حصل بالتحديد؟
فقد ظلت الشمس تشرق طويلا ً
ولم أعطها بالا ً.. سوى هذا اليوم ..!


هل اصبحت ُ لهذه الدرجه بدون مشاعر عندما لا اشتاق ؟
يآآآهـ ٍ ..كم انا قاسي ..!
لا لا لا ..بل كم تحملت ُ قسوة الأيام .. وابتسمت رغم الألم ..!
أجد الأعيان تترقب بزوغ الشمس .. فقد اقترب موعد اللقاء


لكن ..!
ماللذي حدث ؟
اجد ان الشمس ..سبقها وهجها .. فأبعدني عن تلك النافذة


هل يعقل ؟
هل يعقل ان تكون الشمس تحدسني رؤيتها وهي سعيده
هل يعقل انها كرهتني ؟
وارادت ان تنتقم ..!


يآآآهـ .. كم بعد ذلك سأنتظر ...؟
آآآهـ ٍ .. لمن بعد ذلك سأنتظر ..
آآآهـ ٍ .. وهل سيبقى ذلك القلم ..
أم سيذوب من واهج الشمس ..!