النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: «أبوحافظ».. لم يحفظ العهد والأمانة!!

  1. #1

    سفير القيصر في الكويــت

     رقم العضوية : 22861
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 3,491
     الجنس : Male
     الدولة : Kuwait
     الإقامة : الكويـــت
     اغنيتي المفضلة : في مدرسة الحب
     إعجاب متلقى : 1848 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2609 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 0
     الحالة :  School of love غير متصل


     

    Icon3 «أبوحافظ».. لم يحفظ العهد والأمانة!!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة







    فؤاد الهاشم






    نشر موقع «العربية – نت» هذا التقرير يوم أمس الاول – وربما يكون مأخوذا من مجلة «دير – شبيغل» الألمانية – نعيد نشره في هذا العمود.. تعميما للفائدة تقول فيه:

    ٭٭٭

    حزن في 11 سبتمبر بكل العالم تقريباً، وفي الولايات المتحدة بشكل خاص.أما في دمشق ففي القصر الرئاسي شموع وزغاريد وفرح مع عبارة «سنة حلوة يا جميل» ومبروك، ففي مثل هذا اليوم من 1965 أبصر النور طفل نعرفه منذ 11 سنة بالرئيس السوري بشار الأسد.

    الأسد، الذي تخصه «العربية.نت» في موضوع بعيدا عن السياسة، تلقى علومه الابتدائية حتى الثانوية العامة في «معهد الحرية» بدمشق، هو طبيب عيون قبل ان يكون رئيسا، وتخرج من جامعة دمشق حيث درس بدءا من 1982 طوال 6 سنوات من ضمنها تخصصه في «مستشفى تشرين» العسكري، حيث عمل طبيبا لأكثر من 3 أعوام، تلاها في 1992 بالتخصص في الدراسة نفسها بلندن.

    يكتبون عنه أنه عاش حياة الطلاب فعلا في لندن، وبلا أي بذخ مبالغ فيه.مع ذلك كان يظهر وهو يقود سيارته من طراز «بي.أم.دبليو 318 آي» كأحد الأمراء الأوروبيين، بحسب ما كتبت عنه احدى الصحف البريطانية التي ذكرت أنه في لندن تعرف الى عائلة زوجته التي اقترن بها فيما بعد، لكنه قطع دراسته فجأة بعد أقل من عامين من بدئها لأن نعيا جاءه من دمشق.

    ذلك النعي كان في منتصف 1994 ومنه علم بمقتل أخيه باسل، فاستدعاه والده الرئيس آنذاك، حافظ الاسد، وعمل في مكتبه 6 سنوات تقريبا، حتى تسلم الحكم عام 2000 بعد وفاة والده، كأول عربي يرث أباه في الحكم الجمهوري بالمنطقة.

    والأسد، الذي يجيد الانجليزية والفرنسية والقليل من الاسبانية، يهوى مطالعة الموضوعات العلمية ولا يميل للشعر والأدب، بحسب ما قال في مقابلة مع صحيفة «الخليج» قبل عامين، وهو كان مدمنا في السابق على الكومبيوتر والتصوير، وربما لايزال.

    ومن المعتقد أنه يجلس أحيانا عند طاولة مكتبه بقصر المهاجرين، أو في منزله القريب منه في حي المهاجرين نفسه، لينظر في فيديوات يبثها المعارضون في موقع «يوتيوب» الشهير عن أحداث الثورة عليه وعلى النظام، وقد يطالع على السريع تحليلات لبعض الصحافيين في صحف عربية وغيرها.

    وتزوج الأسد في يناير 2000 من أسماء الأخرس، وهي من أبوين سوريين وتصغره بعشر سنوات، وولدت وترعرعت ودرست في لندن، حيث اشتغلت في أحد البنوك، وحيث مازالت عائلتها تقيم فيها الى الآن.
    وبعد عام من زواجه، أي في 3 ديسمبر، ولد ابنهما باكورة الزواج، وسماه حافظ، تيمنا باسم جده.ثم ولدت ابنة له في 5 نوفمبر 2003 وسماها زين، المعروفة باسم «زين الشام» كلقب، ومن بعدها في 16 ديسمبر 2004 ولد ابنه الثالث، وسماه كريم.

    أما من العائلة الأساسية فلبشار الأسد شقيقان الآن: بشرى، وهي الابنة الوحيدة في العائلة، ودكتورة بالصيدلة متزوجة من اللواء آصف شوكت.اضافة الى المتخرج بالهندسة الميكانيكية، ماهر، وهو أب لثلاثة أبناء من زوجته المهندسة منال جدعان، المعروف بأنها من محافظة دير الزور.

    وتوفي شقيقان من العائلة للرئيس السوري: كبير الأخوة، باسل، الذي قتل عازبا في 1994 بحادث سيارة على طريق مطار دمشق، اضافة الى صغير العائلة، مجد، والذي غاب عن الدنيا تاركا حين كان عمره 38 سنة في 2009 أرملة بلا أولاد.

    ومما يكتبون عن بشار الأسد أنه كان نادرا ما يفاتح والده بأمور سياسية في المنزل، وأن مسلسل «باب الحارة» الشهير استحوذ على اهتمامه برغم تزامنه مع القمة العربية التي عقدت في 2008 بدمشق، فبرغم رئاسته لها وانشغاله بمجرياتها «فقد استمر يتابع حلقات الجزء الثالث من المسلسل بشكل خاص» وفق تعبير صحيفة «الخليج» في مقابلة أعدتها معه في 2009 وفيها نفى ان يكون «مشتاقا» للعودة الى مهنة الطب، لكنه اعترف بأن لها «معنى خاص» في قلبه.

    وأكثر من دخل الى الحياة الخاصة لبشار الأسد هو البريطاني دبليو.ديفيد ليش، في كتاب أصدره عنه في 2005 بعنوان «أسد دمشق الجديد» بعد ان قابله مرات عدة منذ 2002 وأصبح من المقربين اليه تقريبا.

    «وليش» ناشط في التحليل السياسي من موقعه كأستاذ تاريخ الشرق الأوسط في جامعة ترينيتي، ويعتبرونه واحدا من الخبراء المعنيين بالشرق الأوسط.وفي أحد فصول الكتاب ذكر عشق الأسد للرياضات المائية، وميله الى موسيقى الروك، بحسب ما اطلعت عليه «العربية.نت» عن الكتاب في صحيفة «لوس أنجلس تايمز» الأمريكية.



    ٭٭٭


    خاص.. وحصري:

    هذا الخبر نهديه الى رجال الاستثمار في الكويت وبقية دول الخليج ليسارعوا الى انقاذ – ان استطاعوا – ما يملكونه على ارض سورية قبل ان يستولى عليه «شبيحة – الاسرة الحاكمة البعثية».. هناك! قبل حوالي سنتين، بنى زعيم عربي خليجي ثلاثة قصور جميلة في منطقة «الزبداني» السياحية تقع على التلال الغربية لهذا المصيف الجميل تكلفت الملايين من الدولارات، واحد له، والثاني اعطاه لرئيس وزرائه، اما الثالث فقد منحه كهدية «عيد ميلاد» للرئيس «بشار – النعجة»!!. مساء امس الاول، تم ابلاغ الزعيم الخليجي بأن قصره – وقصر رئيس وزرائه – قد تمت مصادرتهما وجرى تسجيل الاول باسم «ماهر – النعجة» - شقيق الرئيس»، وتسجيل الثاني باسم «آصف شوكت».. زوج شقيقة «بشار وماهر»! عاش حزب البعث العربي الاشتراكي، وحدة، حرية، اشتراكية، وانها لمعركة حتى النصر.. ضد كل ملاك بيوت «الزبداني»، و.. «اذا ما كبرت.. ما بتصغر»!!



    ٭٭٭


    وايضا، آخر خبر.. خاص وحصري:

    ابتدأ «الحفر» بين المشير طنطاوي – رئيس المجلس العسكري، ونائبه رئيس الاركان الفريق «عنان»، اذ ان هذا الاخير ابلغ واشنطن بأن المشير «طنطاوي» دخل في «محادثات سرية مع اثنين من كبار قادة الاخوان المسلمين».. دون ابلاغ بقية الجنرالات في المجلس العسكري بفحواها.. وتفاصيلها!!.


    ٭٭٭



    من القاهرة.. خاص:

    طلب المرشد الأعلى للاخوان المسلمين في مصر من رئيس الوزراء التركي «اردوغان» الذي يزور القاهرة حاليا – التوسط واقناع جنرالات المجلس العسكري – لاعطاء المزيد من الدعم للجماعات الاسلامية وعلى رأسهم.. الاخوان! «ربنا معاكي.. يا مصر، والله يرحم أيام عبدالناصر والسادات و.. حسني»!!

    ٭٭٭

    خبر عاجل وصلني قبل طبع «الوطن» بساعات قليلة:

    «جمال عبدالناصر – تركيا والشرق الاوسط»، السيد «رجب طيب اردوغان» - رئيس وزراء تركيا – بعث برسالة عاجلة وسرية الى واشنطن تتضمن عرضا طلب تمريره الى اسرائيل وهو: «انا على استعداد تام لاعادة العلاقات مع تل ابيب وبأحسن مما كانت - مع ارجاع السفير فورا – اذا.. ما قامت الدولة العبرية بالموافقة على شمول جمهورية قبرص التركية بعقود حقول الغاز الجديدة البحرية التي وقعتها اسرائيل مع قبرص، وكذلك اتعهد بايقاف – ومنع – تحرك أي سفن مساعدات انسانية متجهة الى غزة من أي ميناء تركي»!! انتهت رسالة «فيدل – كاسترو – انقرة» وتغلب المال - والغاز – على الشعارات الفارغة والخطب الرنانة! و.. منا الى «مخابيل سفينة مرمرة»، خصوصا ذوي الضحايا الذين «راحوا – ملح».. بلا طائل!


  2. #2

    ƸӁƷخ ـرافية الـ ح ـسن ƸӁƷ

    الصورة الرمزية المـــلاك البــرئ
     رقم العضوية : 3175
     تاريخ التسجيل : Jan 2006
     المشاركات : 30,794
     الجنس : Female
     الدولة : Egypt
     الإقامة : Cairo, Egypt
     هواياتي : الرسم_عزف البيانو
     اغنيتي المفضلة : صباحك سكــــــــــر
     إعجاب متلقى : 7558 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2266 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 50
     الحالة :  المـــلاك البــرئ غير متصل


     

    افتراضي

    يسلمو ايديك اخي عالمتابعه

    Renaad

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الاعضاء الذين قرؤوا الموضوع: 0

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •