2011/9/15 الساعة 23:48 بتوقيت مكّة المكرّمة




للمرة الثانية على التوالى خلال أسبوع واحد، اجتمع عصر اليوم، الخميس، مرشحو الرئاسة المحتملون الـ7 ومدراء حملتهم الانتخابية وسط سرية تامة، للتشاور حول الأحداث الراهنة فى مصر، وسبل مواجهة التحديات التى يتعرض لها المجتمع المصرى فى المرحلة الحالية.

يأتى ذلك اللقاء بعد أقل من 3 أيام من اللقاء الأول الذى شارك فيه كل من: محمد سليم العوا، ومحمد البرادعى، وعمرو موسى، وحازم صلاح أبو إسماعيل، وعبد المنعم أبو الفتوح، وحمدين صباحى، وهشام البسطويسى، ونفت مصادر مطلعة، اختيار مرشحى الرئاسة الـ7 ممثلين عنهم لتمثيلهم فى أى لقاءات مع المجلس العسكرى، على أن يتم إصدار بيان خلال أيام للإعلان عن الخطوات العملية التى اتفق عليها المرشحون.

وقال مرشحو الرئاسة الـ"7" فى بيان لهم اليوم، إنهم متفقون على استمرار تشاورهم فى الشئون الجارية للتوصل إلى تحديد القضايا التى يتم التفاهم حولها مع جميع القوى السياسية تحقيقاً للصالح الوطنى العام.