النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: عبدالجليل يلتقي غليون وتوجه لتسليم سفارة دمشق بليبيا للمعارضة السورية

  1. #1

    ƸӁƷخ ـرافية الـ ح ـسن ƸӁƷ

    الصورة الرمزية المـــلاك البــرئ
     رقم العضوية : 3175
     تاريخ التسجيل : Jan 2006
     المشاركات : 30,794
     الجنس : Female
     الدولة : Egypt
     الإقامة : Cairo, Egypt
     هواياتي : الرسم_عزف البيانو
     اغنيتي المفضلة : صباحك سكــــــــــر
     إعجاب متلقى : 7558 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2266 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 50
     الحالة :  المـــلاك البــرئ غير متصل


     

    Icon3 عبدالجليل يلتقي غليون وتوجه لتسليم سفارة دمشق بليبيا للمعارضة السورية

    عبدالجليل يلتقي غليون وتوجه لتسليم سفارة دمشق بليبيا للمعارضة السورية



    طرابلس ـ العرب اونلاين ـ حظي المجلس الوطني السوري المعارض من المنفى بدعم ليبي جديد على طريق عمله من أجل تحرير سوريا من النظام الاستبدادي الذي يواجه حراكا شعبيا متناميا مطالبا بإسقاطه.

    واستقبل رئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل في طرابلس الثلاثاء رئيس المجلس الوطني السوري برهان غليون ووفد مرافق له.

    وكانت ليبيا الدول العربية الوحيدة التي اعترفت دون تحفظ بالمجلس الوطني السوري بعيد إعلان تأسيسه في العاصمة التركية أنقرة قبل حوالي الشهر.

    ونقل مراسل العرب اونلاين عن مصادر حظرت اللقاء الليبي السوري أن الجانبين أعربا عن رغبتهما في التنسيق والدعم المتبادل بينهما على قاعدة مصلحة الشعبين الليبي والسوري.

    وقال مصدر مرافق للوفد السوري إن المجلس الوطني السوري حرص على المجيء إلى طرابلس انطلاقا من أن ليبيا كانت اول بلد يعترف به.

    واكد رئيسي المجلس الوطني السوري المعارض برهان غليون أهمية هذا الاعتراف على طريق عمل المجلس الوطني السوري وانتصار الثورة السورية وإسقاط الرئيس السوري بشار الاسد.

    وقال غليون "نحن أجزاء من ثورة واحدة هي ثورة الحرية العربية ومن الطبيعي ان نتعاون، من الطبيعي ان نتفاهم، من الطبيعي ان نلتقي ومن الطبيعي ان يدعم بعضنا البعض".

    واضاف "هذه بداية لقاءات ستتم مستقبلا مع الشعب الليبي ومع البلدان والشعوب العربية الأخرى التي تؤيد ثورة الحرية في بلدانها وفي سوريا".

    أما المستشار مصطفى عبدالجليل رئيس المجلس الوطني الليبي وعدد من أعضاء المجلس فقد عبروا بدورهم عن دعمهم للمجلس الوطني السوري بكل الوسائل والطرق لكسب الشرعية الدولية ودعم الشعب السوري في ثورته.

    وقال عبدالجليل "نحن سنسخر كل الإمكانيات السياسية والاقتصادية وربما جتى العسكرية لدعم المجلس الوطني والثورة السورية".

    وعقب برهان غليون على تصريح عبدالجليل قائلا "نحن لدينا ثورة سلمية، ونعتقد أن قوة حركتنا في سلميتها.. لسنا اليوم بحاجة للسلاح ونأمل ألا نكون بحاجة للاستخدام السلاح".

    في الأثناء علم مراسلنا في طرابلس، أن عددا من مسؤولي المجلس الوطني السوري سيبقون في العاصمة الليبية طرابلس من أجل متابعة التنسيق بين الجانبين وترتيب تسليم السفارة السورية في طرابلس للمجلس الوطني السوري.

    يذكر ان دمشق رفضت الاعتراف بنتائج الثورة الليبية التي أطاحت بنظام العقيد الليبي الهارب معمر القذافي.

    كما وتسمح دمشق لقناة "الرأي" التلفزيونية الخاصة بتمرير أشرطة فيديو يظهر فيها القذافي وهو يحرض اتباعه في الساحة الليبية على العصايان والتمرد، كما ظهر من خلالها سيف الإسلام نجل القذافي وموسى ابراهيم الناطق باسم النظام الليبي السابق.

    Renaad

  2. #2

    ƸӁƷخ ـرافية الـ ح ـسن ƸӁƷ

    الصورة الرمزية المـــلاك البــرئ
     رقم العضوية : 3175
     تاريخ التسجيل : Jan 2006
     المشاركات : 30,794
     الجنس : Female
     الدولة : Egypt
     الإقامة : Cairo, Egypt
     هواياتي : الرسم_عزف البيانو
     اغنيتي المفضلة : صباحك سكــــــــــر
     إعجاب متلقى : 7558 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2266 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 50
     الحالة :  المـــلاك البــرئ غير متصل


     

    افتراضي

    آخر مقاتلي القذافي محاصرون في آخر معاقله في ليبيا



    سرت - قال احد قادة الثوار الليبيين ان من تبقى من مقاتلي القوات الموالية لمعمر القذافي باتوا محاصرين في قطاع صغير من مدينة سرت مسقط رأس العقيد الهارب بعد معارك شرسة شهدت سقوط الكثير من القتلى والجرحى.

    وقال عصام بغار القائد الميداني لكتيبة الزنتان ان احد حيين كانا تحت سيطرة الموالين للقذافي قد سقط في ايدي قوات المجلس النتقالي في وقت متأخر من ليل الثلاثاء.

    وقال القائد الميداني لكتيبة الزنتان "تم تحرير حي الدولار الليلة الماضية والقتال الان يدور في الحي رقم 2".

    واضاف ان القوات الموالية للقذافي تقهقرت الى منطقة من الحي رقم 2 مساحتها اقل من كيلومتر مربع.

    وتابع "قبضنا على العديد من القناصة خلال اليومين الماضيين كان بينهم قناصتان من النساء".

    وتقول مصادر طبية ان 11 على الاقل من الثوار قتلوا يوم الثلاثاء وحده بينما اصيب 95 في القتال من اجل السيطرة على اخر جيوب المقاومة في سرت.

    وبين القتلى مصطفى بن دردف وهو قائد ميداني معروف في كتيبة الزنتان اصابته قذيفة هاون. وكان بن دردف تاجرا في بنغازي قبل ان ينضم للانتفاضة، ولديه ابن واربع بنات.

    ويعلق المجلس الانتقالي اهمية خاصة على سرت، آخر معاقل الموالين للقذافي، اذ قال انه سيرجئ الاعلان عن انتهاء الحكم الاستبدادي للقذافي، الذي امسك بالسلطة قبل 42 عاما، لحين السيطرة على مسقط رأس العقيد الهارب.

    وفي بلدة بني وليد الصحراوية التي تقع على مسافة 170 كيلومترا جنوب شرقي طرابلس رفعت اعلام الثورة بعد تحرير تلك البلدة والتي كانت البلدة الاخرى المتبقية لقوات القذافي الاثنين.

    وسار الثوار عبر شوارع البلدة في عربات لنقل الجنود وتجمعوا في ساحتها الرئيسية حيث هتفوا "الله اكبر" واطلقوا الرصاص في الهواء احتفالا بالسيطرة عليها.

    وقال علي اصغر، 30 عاما، وهو يطلق رصاص رشاشه في الهواء "لم اشعر انني حر كما اشعر الان. كأن كل ليبيا حرة وكل الليبيين اخوة لي".

    وهتفت مجموعة من المقاتلين "دم الشهداء لن يضيع هدرا".

    ويذكر ان الثوار اجتاحوا مقر القذافي في طرابلس في اب/ اغسطس، ولا يزال القذافي الهارب متواريا عن الانظار.

    وفيما يعتقد بعض مسؤولي المجلس الوطني انه يختبئ في سرت، تعتقد الغالبية انه يختبئ في صحراء ليبيا الواسعة جنوبا.

    ومن جانبه اعلن حلف شمال الاطلسي ان مهمته في ليبيا لم تنته بعد رغم التقدم الذي احرزته قوات المجلس.

    وقالت كارمن روميرو متحدثة بلسان الحلف في بروكسل "ما زال من السابق لأوانه تحديد جدول زمني".

    وتابعت "اقتربنا جدا من النهاية، ولكن ما زالت هناك تهديدات تمس المدنيين".

    ولم يعلن الحلف الاطلسي عن قيام قواته بأي طلعات جوية الثلاثاء فوق ليبيا.

    وكررت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون خلال زيارة مفاجئة الى طرابلس الثلاثاء كلام المتحدثة بلسان الحلف الاطلسي.

    وقالت كلينتون خلال حديثها لرئيس المجلس مصطفى عبد الجليل ورئيس المكتب التنفيذي "بمثابة رئيس وزراء" محمود جبريل "نعرف ان القتال الدامي مازال مستمرا".

    وتابعت "سيواصل حلف الاطلسي والتحالف الدولي .. حماية المدنيين الليبيين حتى ينتهي التهديد الذي يشكله القذافي واولئك الذين ما يزالون يتشبثون بالماضي".

    وقالت كلينتون خلال حديث امام طلبة جامعة طرابلس انها تأمل ان يعتقل العقيد الهارب او ان يقتل قريبا.

    وقالت "الامر الاهم الان هو ضمان الا يتمكن القذافي او نظامه من عرقلة ليبيا الجديدة".

    وتابعت "نأمل ان يعتقل او يقتل قريبا حتى لا تعودوا تخشونه فيما بعد".

    واعترف مسؤول بارز بوزارة الخارجية الاميركية يرافق كلينتون بأن القذافي ما زال يشكل عائقا امام بناء ليبيا الجديدة طالما ظل مكانه غير معروف.

    وقال المسؤول للصحافيين الذين رافقوا كلينتون في زيارتها "لا احد يعرف مكان القذافي"، واضاف مشترطا عدم الكشف عن اسمه ان القذافي "ما زال لديه الموالون من اتباعه وانجاله وعصبته هنا وهناك ولديهم التابعون لهم". "ا ف ب"

    Renaad

  3. #3

    ƸӁƷخ ـرافية الـ ح ـسن ƸӁƷ

    الصورة الرمزية المـــلاك البــرئ
     رقم العضوية : 3175
     تاريخ التسجيل : Jan 2006
     المشاركات : 30,794
     الجنس : Female
     الدولة : Egypt
     الإقامة : Cairo, Egypt
     هواياتي : الرسم_عزف البيانو
     اغنيتي المفضلة : صباحك سكــــــــــر
     إعجاب متلقى : 7558 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2266 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 50
     الحالة :  المـــلاك البــرئ غير متصل


     

    افتراضي

    وفد أمني ليبي يزور الجزائر قريبا



    الجزائر ـ كشف وزير الخارجية الجزائرية مراد مدلسي الثلاثاء أن مسؤولين أمنيين ليبيين سيكونون ضمن وفد المجلس الإنتقالي الليبي الذي سيزور الجزائر في الأيام المقبلة.

    وقال مدلسي خلال مؤتمر صحافي مشترك عقده مع نظيره البرتغالي باولو بورتاس بالعاصمة الجزائرية إن الوفد الليبي يتألف من "دبلوماسيين ومسؤولين بمن فيهم من الأجهزة الأمنية".

    واعتبر مدلسي الزيارة المرتقبة "نقطة انطلاق جديدة للعلاقات مع السلطات الليبية الجديدة"، مؤكدا على أن الجزائر "مستعدة لتوسيع أرضية العلاقات إلى أقصى حد".

    وعبّرت الحكومة الجزائرية بمناسبات عدة عن مخاوفها من تداعيات الوضع الأمني على أمنها وأمن منطقة الساحل الإفريقي التي تنتشر فيها عناصر تنظيم "القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي".

    وتدرس قيادة الجيش الجزائري منح صلاحيات واسعة لقيادة عسكرية متقدمة في ولاية إليزي قرب الحدود الليبية، لمواجهة حركة تهريب الأسلحة تحسبًا لتداعيات توقف الحرب في ليبيا.

    وتتوقع جهات عسكرية جزائرية تدفق أكبر للأسلحة المهربة بعد وقف جميع العمليات العسكرية في ليبيا، وبعد أن يفقد الثوار الليبيون الحاجة للاحتفاظ بها، وهو ما سيبقي حجم المجهود العسكري الجزائري منذ اندلاع الحرب في ليبيا قبل ثمانية أشهر على نفس الوتيرة أو أكثـر لأشهر أو سنوات أخرى.

    ويعادل حجم السلاح المصادر في الشهور الـ8 الأخيرة على الحدود مع ليبيا ما تم جمعه بالمنطقة الصحراوية الجنوبية على مدار 20 عامًا.

    وبالرغم من التشدد الأمني والطلعات الجوية المكثفة التي يقوم بها الجيش الجزائري على طول الشريط الحدودي مع ليبيا، فإن إشكالية الرقابة تكمن باختيار مهربي السلاح، لمسالك في عمق الأراضي الليبية باتجاه النيجر مباشرة، ما يبقي قوات الجيش في مهمة رقابة من دون خرق للحدود، وهو سبب طلب الجزائر لمساعدة السلطة الجديدة في ليبيا.

    وازدادت مخاوف الجزائر بعد العثور عند حدود ليبيا على أسلحة شملت مسدسات وبنادق قناصة وأجهزة تفجير عن بعد، وكذا المئات من الصواريخ ومناظير وقذائف صاروخية وصواريخ مضادة للطيران والدبابات والقذائف المدفعية، فضلاً عن ورود أنباء عن تهريب صواريخ مضادة للطائرات مثل "سام7" و''ستريلا2"، يعتقد بأن كميات كبيرة منها هربت إلى تنظيم ''القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي'' قد يستغلها لتنفيذ هجمات ضد طائرات عسكرية أو مدنية في الجنوب. "يو بي اي"

    Renaad

  4. #4

    ƸӁƷخ ـرافية الـ ح ـسن ƸӁƷ

    الصورة الرمزية المـــلاك البــرئ
     رقم العضوية : 3175
     تاريخ التسجيل : Jan 2006
     المشاركات : 30,794
     الجنس : Female
     الدولة : Egypt
     الإقامة : Cairo, Egypt
     هواياتي : الرسم_عزف البيانو
     اغنيتي المفضلة : صباحك سكــــــــــر
     إعجاب متلقى : 7558 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2266 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 50
     الحالة :  المـــلاك البــرئ غير متصل


     

    افتراضي

    الناتو يؤكد قرب نهاية العمليات العسكرية في ليبيا



    بروكسل ـ قال حلف شمال الأطلسي "الناتو" الثلاثاء إن الذي سيعلن فيه الحلف عن نهاية عملياته العسكرية في ليبيا "يقترب".

    يأتي ذلك بعد يوم من سقوط مدينة بني وليد، إحدى معقلي الزعيم الليبي السابق معمر القذافي، في قبضة الثوار.

    وقالت كارمن روميرو، نائبة المتحدث الرسمي باسم الحلف في تصريحات للصحفيين من بروكسل: "من وجهة نظرنا ، يوم نهاية العملية يقترب".

    إلا أنها قالت إنها لا تتوقع أن يتخذ قرار بشأن إنهاء العمليات غدا الأربعاء خلال الاجتماع الدوري لسفراء الناتو.

    وقال الكولونيل الكندي رولاند لافوي، المتحدث العسكري باسم الحلف، إنه على الرغم من "القتال المنعزل " في بني وليد وسرت، آخر معاقل القذافي، فإن "معظم السكان المحليين لم يعودوا معرضين للخطر".

    يذكر أن الناتو تدخل في ليبيا بتفويض من الأمم المتحدة من أجل منع الهجمات على المدنيين من جانب القوات الموالية للقذافي، ما مهد الطريق أمام دحر تلك القوات على يد القوات الموالية للمجلس الوطني الانتقالي.

    وقال لافوي في تصريحات عبر شبكة الفيديو كونفرانس من نابولي إن القوات الموالية للقذافي "لا تسيطر على مساحات كبيرة من المناطق المأهولة بالسكان ولم تعد تمثل تهديدا حقيقيا خارج بعض جيوب المقاومة الصغيرة. "د ب أ"

    Renaad

  5. #5

    ali almnsef
    الصورة الرمزية lord of war
     رقم العضوية : 22997
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 6,112
     الجنس : Male
     الدولة : Iraq
     الإقامة : بين جفنيها
     هواياتي : كل مايفرز الادرينالين
     اغنيتي المفضلة : بالتأكيد كان صديقي
     إعجاب متلقى : 1495 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 940 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 18
     الحالة :  lord of war غير متصل


     

    افتراضي

    يسلموا رنود
    متابعه جميله






  6. #6

    ساهري
    الصورة الرمزية Rama
     رقم العضوية : 22907
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 22,997
     الجنس : Female
     الدولة : United Arab Emirates
     إعجاب متلقى : 3169 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 3316 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 38
     الحالة :  Rama غير متصل


     

    افتراضي

    يسلمو ايديكي عالخبر يا قمر


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الاعضاء الذين قرؤوا الموضوع: 0

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •