[align=center]رياح الشوق


رياح الشوق ما زالت تعصرنى
ومازالت على الطرقات تسبقنى
وما زالت يداى ترتعش شوقا
تركتك يا غريب الدار عنوانا
لكل انسانا
فبأى مدينه ألقاك يا حبى
بأى ارض
وهل ما زلت حيرانا
غضبانا
حزينا
وهل ما زلت بركانا هائجا
* * *
نزفت .... نزفت يا حبى
برغم ضمادة الكلمات
برغم قسوة الكلمات
واتقنت ارتداء الصمت
وحبس ..الدمع والاهات
فهل تدرى بأن الجرح هذا الجرح
عذبنى كثيرا
وجعل المحرمة ..على الاحداق منسيه
تمسح دموع العيون الحزينه



مع حبى واحترامى للساهرين

محبوب الساهر









كلماتى تعبر عما فى داخلى
وقلمى يكتب بما ينطق به لسانى وقلبى
فهذه مشاعرى واحاسيسى وكتاباتى
فلمن اقدمها يا ترى
للوطن الحزين
لحبيبتى
لصديقى
لاهلى[/align]