النتائج 1 إلى 3 من 3
Like Tree1إعجاب
  • 1 المشاركة بواسطة قارورة العسل

الموضوع: ‎امرأة من اجل المرأة

  1. #1

    روح وفكر هذا العالم

    الصورة الرمزية قارورة العسل
     رقم العضوية : 22935
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 4,535
     الجنس : Female
     الدولة : Iraq
     الإقامة : بغداد الحبيبة
     هواياتي : القيصر
     اغنيتي المفضلة : كل اغانيه
     إعجاب متلقى : 1872 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 1674 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 17
     الحالة :  قارورة العسل غير متصل


     

    ‎امرأة من اجل المرأة




    ‎امرأة من اجل المرأة




    أنيت هنيمان ممثلة ومغنية هولندية ابتليت بهذا المرض الخبيث/ النبيل حب الانسانية، العلة التي تجعل اصحابها يضحون بكل شيء، مستقبلهم ورفاههم وحياتهم العائلية وحتى حياتهم من اجل الانسان وقضايا الانسان. أظهرت اعراض هذه العلة مبكرا عندما تحدت رغبة والديها وقررت دراسة المسرح، الفن الذي يعطي أفضل وسيلة لمعالجة القضايا الانسانية. ما أن تخرجت ونالت شهادة الدبلوم من أكاديمية التمثيل حتى أدارت ظهرها للمسارح الترفيهية والتجارية المعتادة وتوجهت الى المسرح الوثائقي. انتمت الى فرقة المسرح الخفي المكرس لفضح عيوب المجتمع ومشاكله، ثم انتقلت الى فرقة مسرح الريبورتاج (التقارير). قامت بتدريس الفنون المسرحية للمبتلين بعلل جسدية او نفسية وأخذت تخفف عنهم بلاياهم وتعالج عقدهم بفنها. تناولت بصورة خاصة مشاكل السجناء والمشاكسين والخارجين عن القانون. وكان – كما تقول– عملا مضنيا واكتئابياً، دفعها في النهاية للانتقال الى بولندا حيث انتمت الى فرقة «شجرة الشعب»، ثم المانيا حتى بدأت تسأم حياة الجو المعتم والقارس في أوروبا الشمالية، فهاجرت الى ديار الشمس واختارت منها منطقة سكسوني في ايطاليا. حالما التقيتها بعد اداء دورها المسرحي المنفرد في لندن «بعيدا عن كردستان» سألتها: لست انكليزية فأين تعيشين؟ قالت: أعيش في الجنة! اضطررت لأعادة السؤال ففهمت أن الجنة بالنسبة لها تعني منطقة سكسوني في إيطاليا.

    هناك سمعت شيئا عن حكاية السفن المتداعية التي غامر قبطانها بحمل اللاجئين العرب والأكراد، الهاربين من اوطانهم. انقذتهم زوارق الشرطة الايطالية من الغرق وجاءت بهم الى الساحل. ويا له من موضوع يثير ممثلة مثلها كرست حياتها لقضايا الانسان، وبصورة خاصة حقوق المرأة ومعاناتها. تساءلت: ما الذي حمل هذه الصبايا والعجائز الى المغامرة بحياتهن بركوب أمواج البحر وهجرة اوطانهن للوصول الى الشواطئ الايطالية؟ ركبت القطار وقصدت ملاجئ اؤلئك النسوة في جنوب ايطاليا. استمعت الى حكاياتهن ومآسي حياتهن وكل ما عانين من قسوة مجتمعاتهن وحكوماتهن. وكانت كافية بالنسبة اليها لتبدأ بهذا المشوار الطويل والمكتنف بالمصاعب. ذهبت اولا الى اسطنبول ثم ديار بكر في كردستان التركية قريبا من حدود العراق، ثم غامرت بحياتها واجتازت هذه الحدود ودخلت كردستان العراق. ما لبثت أن لفت انظارها ما كان يجري للفلسطينيين في غزة والضفة الغربية فرحلت اليهم واصغت الى حكاياتهم. شرعت بتعلم اللغة العربية ثم حفظت أغاني المنطقة وقصص شعوبها، واتخذت من ذلك الحصاد مادة لها تمثلها وتلقيها وتغنيها في إطار الحكواتية. تقف بقامتها الفارعة وتشمخ برأسها المحجب والمعمم وتستعمل ما تعلمته من فن التمثيل والمسرح والموسيقى في سرد حكايات المرأة الشرقية المعذبة. استمعت اليها تنتقل تغني قصيدة مظفر النواب:


    مرينا بيكم حمد واحنا بقطار الليل
    وسمعنا دق قهوة وشمينا ريحة هيل.


    المرأة العربية تبكي همومها وعذابات حبها وعشقها وكبتها. تعرض للمشاهدين اثناء ذلك صور الاطفال والنساء والرجال ممن التقتهم في سفراتها السندبادية وراحت تروي وتمثل حكايات حياتهم. وشرعت تقدم كل ذلك في مدن الله شرقا وغربا، وحدها آنا، ومع ممثلين وممثلات وهواة مسرح آخر، أكراد وعرب وتركمان، مسلمين ومسيحيين. وتعلّم في الوقت نفسه هؤلاء الهواة الشباب فنون التمثيل والالقاء والاخراج. رأيتها في آخر ليلة لها في لندن من عرضها «بعيدا عن كردستان»، فسألتها، أين وجهتك بعد اليوم؟ قالت «بغداد». تلقيت منهم الوحي وسألقيه عليهم هناك. وستكون المرأة وحقوقها في أرضكم رسالتي في الحياة. ويا لها من رسالة ينطبق عليها المثل الانكليزي: «من الطاوة الى النار»، من مشاكل المرأة في الغرب الى مشاكل المرأة في الشرق!

    أحاسيس كاظمية معجب بهذا .





  2. #2

    وكأني بك َأعانق القمر

     رقم العضوية : 22848
     تاريخ التسجيل : Aug 2010
     المشاركات : 14,558
     الجنس : Female
     الدولة : Egypt
     الإقامة : مصـريـهـ
     إعجاب متلقى : 2298 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 2362 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 31
     الحالة :  serialperson غير متصل


     

    افتراضي

    ياريت فى كتير زيها
    مرسى كتير عسوله



    يوما ما ..
    وحين تتركون أشياء من أجل الله وحده !
    فقط ابتغاءً لرضاه سبحانه ..
    كونوا على يقين أن الله سيمنحكم عوض أجمل ، أجمل بكثير !


  3. #3

    رحم الله وجهها لم أنسآه

    الصورة الرمزية أحاسيس كاظمية
     رقم العضوية : 23031
     تاريخ التسجيل : Sep 2010
     المشاركات : 21,910
     الجنس : Female
     الدولة : Saudi Arabia
     الإقامة : تحت التراب معه
     هواياتي : إحتواء داخلي من الشتات
     اغنيتي المفضلة : كُل إحاسيس القيصر
     إعجاب متلقى : 1354 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 14181 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 34
     الحالة :  أحاسيس كاظمية غير متصل


     

    افتراضي

    تسلم يمينك


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الاعضاء الذين قرؤوا الموضوع: 0

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •