النتائج 1 إلى 3 من 3
Like Tree1إعجاب
  • 1 المشاركة بواسطة أسيل

الموضوع: صنت نفسي عمايدنس نفسي

  1. #1

    إنّ إلى ربِّكَ الرُّجعَى.
    الصورة الرمزية أسيل
     رقم العضوية : 23337
     تاريخ التسجيل : Nov 2010
     المشاركات : 6,919
     الجنس : Female
     الدولة : Palestine
     إعجاب متلقى : 3805 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 5161 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 18
     الحالة :  أسيل غير متصل


     

    Icon14 صنت نفسي عمايدنس نفسي




    صُنْتُ نَفْسِي عَمّا يُدَنّس نفسي،

    سينية البحتري




    صُنْتُ نَفْسِي عَمّا يُدَنّس نفسي،
    وَتَرَفّعتُ عن جَدا كلّ جِبْسِ
    وَتَماسَكْتُ حَينُ زَعزَعني الدّهْــرُ
    التماساً منهُ لتَعسِي، وَنُكسي
    بُلَغٌ منْ صُبابَةِ العَيشِ عندِي،
    طَفّفَتْها الأيّامُ تَطفيفَ بَخْسِ
    وَبَعيدٌ مَا بَينَ وَارِدِ رِفْهٍ،
    عَلَلٍ شُرْبُهُ، وَوَارِدِ خِمْسِ
    وَكَأنّ الزّمَانَ أصْبَحَ مَحْمُولاً
    هَوَاهُ معَ الأخَسّ الأخَسّ
    وَاشترَائي العرَاقَ خِطّةَ غَبْنٍ،
    بَعدَ بَيعي الشّآمَ بَيعةَ وَكْسِ
    لا تَرُزْني مُزَاوِلاً لاخْتبَارِي،
    بعد هذي البَلوَى، فتُنكرَ مَسّي
    وَقَديماً عَهدْتَني ذا هَنَاتٍ،آبياتٍ،
    على الدّنياتِ، شُمْسِ
    وَلَقَدْ رَابَني نُبُوُّ ابنِ عَمّي،
    بَعد لينٍ من جانبَيهِ، وأُنْسِ
    وإذا ما جُفيتُ كنتُ جديَرّاً
    أنْ أُرَى غيرَ مُصْبحٍ حَيثُ أُمسِي
    حَضَرَتْ رَحليَ الهُمُومُ فَوَجّهْــتُ
    إلى أبيَضِ المَدائنِ عُنْسِي
    أتَسَلّى عَنِ الحُظُوظِ،
    وَآسَى
    لَمَحَلٍّ من آلِ ساسانَ،
    دَرْسِ
    أذَكّرْتَنيهمُ الخُطُوبُ التّوَالي،
    وَلَقَدْ تُذكِرُ الخُطوبُ وَتُنسِي
    وَهُمُ خافضُونَ في ظلّ عَالٍ،
    مُشرِفٍ يُحسرُ العُيونَ وَيُخسِي
    مُغْلَقٌ بَابُهُ عَلى جَبَلِ القَبْــقِ
    إلى دَارَتَيْ خِلاطٍ وَمَكْسِ
    حِلَلٌ لم تكُنْ كأطْلالِ سُعدَى
    في قِفَارٍ منَ البَسابسِ، مُلْسِ
    وَمَسَاعٍ، لَوْلا المُحَابَاةُ منّي
    لم تُطقها مَسعاةُ عَنسٍ وَعبسِ
    نَقَلَ الدّهرُ عَهْدَهُنّ عَنِ الجِدّةِ،
    حتّى رجعنَ أنضَاءَ لُبْسِ
    فكَأنّ الجِرْمَازَ منْ عَدَمِ الأُنْــسِ
    وإخْلالهِ، بَنيّةُ رَمْسِ
    لَوْ تَرَاهُ عَلمْتَ أن اللّيَاليجَعَلَتْ
    فيهِ مأتَماً، بعد عُرْسِ
    وَهْوَ يُنْبيكَ عَنْ عَجائِبِ قَوْمٍ،
    لا يُشَابُ البَيانُ فيهم بلَبْسِ
    وإذا ما رَأيْتَ صُورَةَ أنْطَاكيَةَ
    ارْتَعْتَ بَينَ رُومٍ وَفُرْسِ
    والمَنَايَا مَوَاثِلٌ، وأنُوشَرْ
    وانَ يُزْجي الصّفوفَ تحتَ الدِّرَفْسِ
    في اخضِرَارٍ منَ اللّباسِ على أصْــفَرَ
    يَختالُ في صَبيغَةِ وَرْسِ
    وَعِرَاكُ الرّجَالِ بَينَ يَدَيْهِ،
    في خُفوتٍ منهمْ وإغماضِ جَرْسِ
    منْ مُشيحٍ يُهوي بعاملِ رُمْحٍ،
    وَمُليحٍ، من السّنانِ، بتُرْسِ
    تَصِفُ العَينُ أنّهُمْ جِدُّ أحيَاءَ لَهُمْ
    بَينَهُمْ إشارَةُ خُرْسِ
    يَغتَلي فيهمُ ارْتِيابيَ،
    حَتّى
    تَتقَرّاهُمُ يَدايَ بلَمْسِ
    قَد سَقَاني، وَلمْ يُصَرِّدْ أبو الغَوْثِ
    على العَسكَرَينِ شُرْبَةَ خَلسِ
    منْ مُدَامٍ تظنهَا هيَ نَجْمٌأضوَأَ اللّيْلَ،
    أوْ مُجَاجةُ شَمسِ
    وَتَرَاها، إذا أجَدّتْ سُرُوراً
    وَارْتياحاً للشّارِبِ المُتَحَسّي
    أُفْرِغَتْ في الزّجاجِ من كلّ قلبٍ،
    فَهْيَ مَحبُوبَةٌ إلى كلّ نَفْسِ
    وَتَوَهّمْتَ أنْ كسرَى أبَرْوِيــزَ مُعَاطيَّ،
    والبَلَهْبَذُ أُنْسِي
    حُلُمٌ مُطبِقٌ على الشّكّ عَيني،
    أمْ أمَانٍ غَيّرْنَ ظَنّي وَحَدْسي؟
    وَكَأنّ الإيوَانَ منْ عَجَبِ الصّنْــعَةِ
    جَوْبٌ في جنبِ أرْعَنَ جِلسِ
    يُتَظَنّى منَ الكَآبَةِ أنْ يَبْــدُو
    لعَيْني مُصَبِّحٌ، أوْ مُمَسّي
    مُزْعَجاً بالفَراقِ عن أُنْسِ
    إلْفٍ
    عَزّ أوْ مُرْهَقاً بتَطليقِ عِرْسِ
    عكَسَتْ حَظَّهُ اللّيالي وَباتَ الــمُشتَرِي فيهِ،
    وَهو كوْكبُ نَحسِ
    فَهْوَ يُبْدي تَجَلّداً، وَعَلَيْهِكَلكلٌ
    من كَلاكلِ الدّهرِ مُرْسِي
    لمْ يَعِبْهُ أنْ بُزّ منْ بُسُطِ الدّيــباجِ
    وَاستُلّ من سُتورِ الدِّمَقْسِ
    مُشْمَخِرٌّ تَعْلُو لَهُ شَرَفاتٌ،
    رُفعتْ في رُؤوسِ رَضْوَى وَقُدْسِ
    لابسَاتٌ من البَيَاضِ فَمَا
    تُبْـ
    ـصِرُ منها إلاّ غَلائلَ بُرْسِ
    لَيسَ يُدرَى: أصُنْعُ إنْسٍ لجنٍّ
    سَكَنوهُ أمْ صُنعُ جنٍّ لإنْسِ
    غَيرَ أنّي أرَاهُ يَشْهَدُ أنْ لَمْيَكُ
    بَانيهِ في المُلُوكِ بنِكْسِ
    فَكَأنّي أرَى المَرَاتبَ والقَوْمَ،
    إذا ما بَلَغتُ آخرَ حسّي
    وَكَأنّ الوُفُودَ ضاحينَ حَسرَى،
    من وقُوفٍ خَلفَ الزِّحامِ وَخُنْسِ
    وَكأنّ القِيَانَ، وَسْطَ المَقَاصِيرِ،
    يُرَجّعنَ بينَ حُوٍّ وَلُعسِ
    وَكَأنّ اللّقَاءَ أوّلُ مِنْ أمْــسِ،
    وَوَشْكَ الفرَاقِ أوّلُ أمْسِ
    وَكَأنّ الذي يُرِيدُ اتّبَاعاً
    طامعٌ في لُحوقهمْ صُبحَ خمسِ
    عَمَرَتْ للسّرُورِ دَهْراً، فصَارَتْ
    للتّعَزّي رِبَاعُهُمْ، وَالتّأسّي
    فَلَهَا أنْ أُعِينَهَا بدُمُوعٍ،
    مُوقَفَاتٍ عَلى الصَّبَابَةِ، حُبْسِ
    ذاكَ عندي وَلَيستِ الدّارُ دارِي
    ،
    باقترَابٍ منها، ولا الجنسُ جنسِي
    غَيرَ نُعْمَى لأهْلِهَا عنْدَ أهْلِي،
    غَرَسُوا منْ زَكَائِها خيرَ غَرْسِ
    أيّدُو مُلْكَنَا، وَشَدّوا قُوَاهُبكُماةٍ،
    تحتَ السّنَوّرِ، حُمسِ
    وأعَانُوا عَلى كتَائِبِ أرْيَاطَ
    بطَعنٍ على النّحورِ، وَدَعْسِ
    وأرَانِي، منْ بَعدُ، أكْلَفُ بالأشْــرافِ
    طُرّاً منْ كلّ سِنْخٍ وَإسّ


  2. #2

    الصورة الرمزية باسم الناصر
     رقم العضوية : 17892
     تاريخ التسجيل : Mar 2007
     المشاركات : 1,761
     الجنس : Male
     الدولة : Saudi Arabia
     الإقامة : السعودية .. الرياض
     هواياتي : كرة القدم .. الشعر
     اغنيتي المفضلة : كل الاغاني والقصائد
     إعجاب متلقى : 398 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 15 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 15
     الحالة :  باسم الناصر متصل الآن


     

    افتراضي

    جميل كل ما تناثرت من كلمات من اناملك يا أسيل


  3. #3

    رحم الله وجهها لم أنسآه

    الصورة الرمزية أحاسيس كاظمية
     رقم العضوية : 23031
     تاريخ التسجيل : Sep 2010
     المشاركات : 21,910
     الجنس : Female
     الدولة : Saudi Arabia
     الإقامة : تحت التراب معه
     هواياتي : إحتواء داخلي من الشتات
     اغنيتي المفضلة : كُل إحاسيس القيصر
     إعجاب متلقى : 1354 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 14181 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 34
     الحالة :  أحاسيس كاظمية غير متصل


     

    افتراضي

    تسلم يمينك


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الاعضاء الذين قرؤوا الموضوع: 0

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •