35 مليون دولار من اموال الشعب مقابل هدنة لمدة 24 ساعة




بغداد/ شبكة أخبار العراق- كشفت مصادر سياسية رفيعة أن المالكي توصل قبل يومين
فقط من موعد الانتخابات البرلمانية الى اتفاق هدنة لمدة 24 ساعة مع ثوار العشائر
لقاء دفع (35) مليون دولار لها.وأكدت المصادر : أن لجنة وساطة شكلها المالكي
من 12 شيخاً من عشائر الانبار وتكريت والموصل قامت خلال اكثر من اسبوعين بعقد
مفاوضات مع ثوار العشائر لاقناعهم بتمرير يوم الاقتراع 30 نيسان دون أي حوادث
عنف وتفجيرات او استهداف للأجهزة الأمنية.واعتبرت المصادر أن الأموال الطائلة
التي دأبت حكومة المالكي على دفعها للجماعات المسلحة وبينها “داعش” باتت تشكل
مصدر التمويل الرئيسي لهذه الجماعات في التسليح وتجنيد المسلحين ودفع الرشاوى
للمسئولين لتسهيل تنفيذ عملياتها الارهابية.