اليونان تتخلى عن الحذر الدفاعي وتلعب بطريقة هجومية أمام كوستاريكا









أكد البرتغالي فرناندو سانتوس المدير الفني للمنتخب اليوناني أنه سيلعب بشكل هجومي بحت في مواجهة كوستاريكا اليوم الأحد في دور الستة عشر لمونديال البرازيل.


ولم يسبق لأي من كوستاريكا أو اليونان الصعود إلى دور الثمانية للمونديال، وبالتالي فإن الفائز من هذه المباراة سيكتب اسمه بأحرف من نور في سجلات التاريخ.

واعتمد المنتخب اليوناني خلال مشواره حتى الآن في كأس العالم على الدفاع الصلب والهجمات المرتدة المتقنة، وهي الطريق التي ساعدت الفريق على تحقيق أكبر إنجاز في تاريخه واحد اكبر المفاجأت فى تاريخ اللعبة عبر الفوز بلقب يورو 2004.

ولكن سانتوس أكد أن فريقه سيتحول إلى اللعب الهجومي في مباراة اليوم مشيرا "سنهاجم بأقصى استطاعتنا".

وأشار سانتوس إلى أن منتخب كوستاريكا يلعب بشكل منظم جدا، مضيفا "إذا أردنا التقدم للأمام، علينا أن نكون على قدر المسؤولية، أو أفضل منهم بعض الشيء".

وأضاف "إنها فرصة جيدة لصنع التاريخ مرة أخرى".

ومن المقرر أن يستعيد المنتخب اليوناني جهود حارس مرماه اوريستيس كارنيزي إلى الفريق أمام كوستاريكا بعد استبداله في منتصف الشوط الأول من المباراة الماضية أمام كوت ديفوار بسبب الإصابة في الظهر.