النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: الكمان

  1. #1

    إنّ إلى ربِّكَ الرُّجعَى.
    الصورة الرمزية أسيل
     رقم العضوية : 23337
     تاريخ التسجيل : Nov 2010
     المشاركات : 6,919
     الجنس : Female
     الدولة : Palestine
     إعجاب متلقى : 3805 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 5161 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 18
     الحالة :  أسيل غير متصل


     

    افتراضي الكمان


    الكمان
    أمل دنقل



    لماذا يُتابِعُني أينما سِرتُ صوتُ الكَمانْ?
    أسافرُ في القَاطراتِ العتيقه,
    (كي أتحدَّث للغُرباء المُسِنِّينَ)
    أرفعُ صوتي ليطغي على ضجَّةِ العَجلاتِ
    وأغفو على نَبَضاتِ القِطارِ الحديديَّةِ القلبِ
    (تهدُرُ مثل الطَّواحين)
    لكنَّها بغتةً..
    تَتباعدُ شيئاً فشيئا..
    ويصحو نِداءُ الكَمان!
    ***
    أسيرُ مع الناسِ, في المَهرجانات:
    أُُصغى لبوقِ الجُنودِ النُّحاسيّ..
    يملأُُ حَلقي غُبارُ النَّشيدِ الحماسيّ..
    لكنّني فَجأةً.. لا أرى!
    تَتَلاشى الصُفوفُ أمامي!
    وينسرِبُ الصَّوتُ مُبْتعِدا..
    ورويداً..
    رويداً يعودُ الى القلبِ صوتُ الكَمانْ!
    ***
    لماذا إذا ما تهيَّأت للنوم.. يأتي الكَمان?..
    فأصغي له.. آتياً من مَكانٍ بعيد..
    فتصمتُ: هَمْهمةُ الريحُ خلفَ الشَّبابيكِ,
    نبضُ الوِسادةِ في أُذنُي,
    تَتراجعُ دقاتُ قَلْبي,..
    وأرحلُ.. في مُدنٍ لم أزُرها!
    شوارعُها: فِضّةٌ!
    وبناياتُها: من خُيوطِ الأَشعَّةِ..
    ألْقى التي واعَدَتْني على ضَفَّةِ النهرِ.. واقفةً!
    وعلى كَتفيها يحطُّ اليمامُ الغريبُ
    ومن راحتيها يغطُّ الحنانْ!
    أُحبُّكِ,
    صارَ الكمانُ.. كعوبَ بنادقْ!
    وصارَ يمامُ الحدائقْ.
    قنابلَ تَسقطُ في كلِّ آنْ
    وغَابَ الكَمانْ!

  2. #2

    إنّ إلى ربِّكَ الرُّجعَى.
    الصورة الرمزية أسيل
     رقم العضوية : 23337
     تاريخ التسجيل : Nov 2010
     المشاركات : 6,919
     الجنس : Female
     الدولة : Palestine
     إعجاب متلقى : 3805 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 5161 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 18
     الحالة :  أسيل غير متصل


     

    Icon7 الطيور


    الطيور


    (1)
    الطيورُ مُشردةٌ في السَّموات,
    ليسَ لها أن تحطَّ على الأرضِ,
    ليسَ لها غيرَ أن تتقاذفَها فلواتُ الرّياح!
    ربما تتنزلُ..
    كي تَستريحَ دقائقَ..
    فوق النخيلِ - النجيلِ - التماثيلِ -
    أعمِدةِ الكهرباء -
    حوافِ الشبابيكِ والمشربيَّاتِ
    والأَسْطحِ الخرَسانية.
    (اهدأ, ليلتقطَ القلبُ تنهيدةً,
    والفمُ العذبُ تغريدةً
    والقطِ الرزق..)
    سُرعانَ ما تتفزّعُ..
    من نقلةِ الرِّجْل,
    من نبلةِ الطّفلِ,
    من ميلةِ الظلُّ عبرَ الحوائط,
    من حَصوات الصَّياح!)
    ***
    الطيورُ معلّقةٌ في السموات
    ما بين أنسجةِ العَنكبوتِ الفَضائيِّ: للريح
    مرشوقةٌ في امتدادِ السِّهام المُضيئةِ
    للشمس,
    (رفرفْ..
    فليسَ أمامَك -
    والبشرُ المستبيحونَ والمستباحونَ: صاحون -
    ليس أمامك غيرُ الفرارْ..
    الفرارُ الذي يتجدّد. كُلَّ صباح!)
    (2)
    والطيورُ التي أقعدتْها مخالَطةُ الناس,
    مرتْ طمأنينةُ العَيشِ فَوقَ مناسِرِها..
    فانتخَتْ,
    وبأعينِها.. فارتخَتْ,
    وارتضتْ أن تُقأقَىَء حولَ الطَّعامِ المتاحْ
    ما الذي يَتَبقى لهَا.. غيرُ سَكينةِ الذَّبح,
    غيرُ انتظارِ النهايه.
    إن اليدَ الآدميةَ.. واهبةَ القمح
    تعرفُ كيفَ تَسنُّ السِّلاح!
    (3)
    الطيورُ.. الطيورْ
    تحتوي الأرضُ جُثمانَها.. في السُّقوطِ الأخيرْ!
    والطُّيُورُ التي لا تَطيرْ..
    طوتِ الريشَ, واستَسلَمتْ
    هل تُرى علِمتْ
    أن عُمرَ الجنَاحِ قصيرٌ.. قصيرْ?!
    الجناحُ حَياة
    والجناحُ رَدى.
    والجناحُ نجاة.
    والجناحُ.. سُدى!

  3. #3

    الصورة الرمزية باسم الناصر
     رقم العضوية : 17892
     تاريخ التسجيل : Mar 2007
     المشاركات : 1,761
     الجنس : Male
     الدولة : Saudi Arabia
     الإقامة : السعودية .. الرياض
     هواياتي : كرة القدم .. الشعر
     اغنيتي المفضلة : كل الاغاني والقصائد
     إعجاب متلقى : 398 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 15 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 15
     الحالة :  باسم الناصر غير متصل


     

    افتراضي

    اراك تتميز في طرحك في كل الجوانب الراقيه
    نكاد نقول ان مره سنوات من تواجدنا في هذا القسم الادبي
    اتمنى تواجدك في كل وقت واخر هنا



    دام التواصل .. وطاب اللقاء


  4. #4

    إنّ إلى ربِّكَ الرُّجعَى.
    الصورة الرمزية أسيل
     رقم العضوية : 23337
     تاريخ التسجيل : Nov 2010
     المشاركات : 6,919
     الجنس : Female
     الدولة : Palestine
     إعجاب متلقى : 3805 إعجاب متلقى
     إعجاب مرسل : 5161 إعجاب مرسل
     قوة السمعة : 18
     الحالة :  أسيل غير متصل


     

    افتراضي

    اي نعم
    اربع سنوات واكثر على التواجد هنا
    نرحل ونعود ولا انفكاك من هذا الترابط بهذا المكان

    ودام وجودك وعطاءك

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الاعضاء الذين قرؤوا الموضوع: 1

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •