إلى العزيز كاظم الساهر :
لأنّ الفنّ الجميل منذ اتخذت منه طريقة عيش، على يديك أصبح يسكن في كلّ البيوت ويزقزق في كلّ الزوايا، لأنّ الأحلام تسافر كالفراشات مع صوتك حيث تشاء و تأتي إلينا محمّلة بكلّ العطور، لأنّ ألحانك أتقنت لغة القلوب وصارت تغازل الوجدان وتخطف المشاعر لتراقصها فوق السحاب بعيدا بعيدا عن الزحام والضوضاء وعواصف الرمال، لأنك بكلّ ما فيك من وفاء، وحتى وإن لم نلاقيك وجها لوجه، صرت صديقا عزيزا تحمل معك رسائل الحبّ والإنسانيّة أينما ذهبت مثل الحمامة البيضاء ترفرف على شبابيكنا فتجلب الطمأنينة والسلام، وصرت حاضرا في حياتنا رغم الغياب، لأنّك سيّدي بكلّ ما اخترعته أناملك ارتقيت بأرواحنا إلى محراب الجمال ... شكرًا وألف شكرًا لك وكلّ أمنياتنا بالسعادة والصحة والرفقة الطيبة ونأمل من الله أن يبارك كل ما تفعل ويحفظ لك كلّ ما ومن تحبّ

‫#‏العائلة_الساهرية